الثلاثاء ٢٦ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

محافظات

وصية “سيدة الإسكندرية” المتوفاة حرقًا على يد بلطجي: “اجمدوا وخليكوا لبعض وهاتولي حقي”

سيدة الإسكندرية

كشف رامى مبروك، الابن الأكبر للسيدة المتوفاة حرقًا على يد بلطجي في الإسكندرية، وصية والدته الأخيرة التي أخبرته بها، وهي تلفظ أنفاسها الأخيرة متأثرةً بإصاباتها البالغة نتيجة حرقها بالبنزين.

وقال مبروك لـ”القاهرة 24″: “والدتي يرحمها الله ماتت محروقة بالبنزين على يد بلطجي داخل عليها غرفتها وهي تصلي وأسكب عليها البنزين وأشعل النيران بجسدها حتى أحرق جسدها بالكامل، وسط صرخات والدتي؛ محاولة نجدتها وإنقاذها لكنها ماتت محروقة، وأوصتني والدتي وإخوتي وهي تلفظ أنفاسها الأخيرة، قائلةً: اجمدوا خليكوا لبعض وهاتولي حقي”.

وأشعل بلطجي النيران في جسد سيدة في العقد السادس من العمر، أمام أحفادها، وذلك انتقامًا منها بعد علمه أنها هي السبب في حبسه في قضية سرقة شقة جيرانها.

لحظة ارتكاب جريمة إشعال النار في جسد سيدة بالإسكندرية وهروب المتهم (فيديو)

وتلقى اللواء سامي غنيم، مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا من مأمور قسم شرطة المنتزة ثانٍ، يُفيد بورود بلاغ من أحد المستشفيات بوصول سيدة عجوز مصابة بحروق من الدرجة الثالثة.

وانتقل على الفور ضباط مباحث القسم إلى مكان الواقعة، وبسؤال نجلها قرر أن أحد الأشخاص “إ. ا”، 35 سنة، عاطل، سبق أن أبلغت والدته عنه بسرقة شقة، وتم القبض عليه بحوزته المسروقات، وتحويله إلى النيابة التي قررت حبسه على ذمة القضية.

وقرر المستشار أشرف المغربي، المحامي العام لنيابات المنتزة بالإسكندرية، حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، بعد اتهامه بقتل سيدة عجوز بإشعال النيران بها أثناء تواجدها بشقتها بمنطقة العصافرة بحري، وإصابتها بنسبة حروق 75% حتى لقيت مصرعها، لإبلاغها عنه بسرقة ثلاجة من شقة جيرانها.

كما قررت النيابة سرعة طلب تحريات المباحث حول الواقعة، وندب الأدلة الجنائية لإجراء المعاينة، وسؤال عامل البنزين عن الواقعة، والتصريح بدفن جثة العجوز بعد تشريحها لبيان سبب الوفاة.

وسوم الإسكندرية بلطجي الإسكندرية اغنية مصرية لنوال الزغبي وصية حجز الشقيقتين

مواضيع متعلقة

عاجل إحالة رئيس مصلحة الضرائب السابق للمحاكمة الجنائية لاتهامه بالرشوة