رئيس التحرير
محمود المملوك

"طفل العجان" بأسوان غير قادر على الحركة.. وعمه: "محتاجين سرير طبي وكرسي متحرك كهربائي" (صور)

طفل العجان
"طفل العجان"

خرج محمد مصطفى والمشهور بطفل "العجان"، ابن مدينة كوم أمبو بمحافظة أسوان، من مستشفى الشيخ زايد التخصصي، بعد أن تم تأهيله داخل المستشفى بتعليمات من الدكتور هالة زايد وزيرة الصحة.

وقال محمد عبد الرازق، عم الطفل لـ"القاهرة 24"، إن محمد مصطفى "طفل العجان" خرج منذ أسبوع من المستشفى، ويتواجد الآن داخل أحد المنازل مع أقاربه فى القاهرة، ينتظر أن يتم إرسال سيارة إسعاف له لتعود به إلى أسوان، لافتا إلى أنه تم التواصل مع الدكتور محمد الدخيلى رئيس هيئة الإسعاف بأسوان، وينتظر التقرير الطبى الذى يسمح له بإرسال سيارة إسعاف خوفا من حدوث مضاعفات أثناء نقله.

وأضاف عم الطفل أن التشخيص الذي تم داخل المستشفى، هو خزل فى الحبل الشوكي، ما أدى لإصابته بشلل رباعم، فأصبح غير قادر على الحركة، موضحا ان المستشفى لم يجرِ له عمليه جراحية، وتم إرسال التقارير الطبية الخاصة به إلى مكتب وزيرة الصحة.  

وأوضح عبد الرازق أن المستشفى أوصى بتركيب قسطرة دائمة، وجلسات كهربائية، وجلسات تأهيلية، وذلك لتحسن حالته مطالبا بكرسي متحرك كهربائي لسهولة الحركة، ونحتاج إلى سرير طبي، خاصة أنه يعاني من تقرحات، وننتظر تدخل التضامن الاجتماعى لاستخراج معاش له، خاصة بعد أثبتت التقرير عجزه عن الحركة.

يذكرأن الطفل محمد مصطفى، الذي أصيب إثر تعرضه لحادث إلقائه بعجان الفرن، الذي يعمل به إثر مشادة بينه وبين أحد العاملين بالفرن، ثم تم نقله إلى القاهرة لتلقي العلاج بمستشفى الهلال في سيارة إسعاف مجهزة وطبيب مرافق، لكنه بعد ساعة من تحرك الطفل إلى القاهرة للعلاج، اضطرت لإعادته مرة أخرى حيث بدأ التنفس ينخفض والحرارة ترتفع، وبعدها تم اتخاذ التدابير اللازمة لنقله عبر الإسعاف الطائر إلى القاهرة.

محافظ أسوان يلتقي وفد الجامعة الألمانية ويطلب الإسراع بتنفيذ تصميمات الهوية البصرية