رئيس التحرير
محمود المملوك

الطريق الصحراوي الغربي “مصيدة للموت الجماعي” بمحافظة المنيا

القاهرة 24

حالة من الاستياء والغضب يشعر بها أهالي محافظة المنيا عقب تكرار حوادث الطريق وحصد أرواح المواطنين بالطريق الصحراوي الغربي، غير الممهد، وبالرغم من شكاوى الأهالي المستمرة بضرورة صيانة هذا الطريق فإن هيئة الطرق والكباري بالمحافظة لا تعبأ بصرخاتهم وقد لوحظ أن أغلب ضحايا الصحراوي الغربي من فئة العمال.

بقول محمد دسوقي، سائق، إن الطريق الصحراوي الغربي يطلق علية طريق الموت؛ بسبب تكرار وقوع حوادث الطريق بة وحصد أرواح الضحايا ونحن كسائقين طالبنا الوحدة المحلية بالمنيا بضرورة صيانته منذ سنوات ولكن دون جدوى.

وأضاف عمرى السلام، 34 سنة، عامل، أن أغلب ضحايا الطريق الصحراوي الغربي هم البسطاء والعمال حيث إنه يعد الطريق الرئيسي لأغلب أماكن عملهم سواء المحاجر أو المزارع وبالرغم من تكرار الحوادث إلا أن المسؤولين لم يغيروا شيئا والمشكلة موجودة من سنوات طويلة.

وتابع محمد عبد النبي، عامل بالمنيا، أنه معروف لجميع المسؤولين أن الطريق الصحراوي تعرض للهبوط منذ سنوات، وكل يوم نري الموت بأعيننا على الطريق لولا ستر الله.

ويرى مصطفي شعبان سائق، أن الطريق تعرض للهبوط منذ سنوات بسبب حمولات سيارات النقل وهيئة الطرق لا يهمها سوى تحصيل الرسوم، أما صيانة الطرق (فودن من طين وودن من عجين)، وأشار إلى أنه  لا يوجد طريق ممهد وآدمي بمحافظة المنيا وفي نهاية الأمر يلقون الذنب واللوم علي السائقين في وقوع الحوادث.

يذكر أن محافظة المنيا شهدت العام الحالي وقوع العديد من حوادث السير بالطريق الصحراوي الغربي، من بينها وقوع حادث تصادم سيارتين نقل بأخرى، ربع نقل، بطريق الصعيد الصحراوي الغربي أمام قرية «بلنصورة» بمركز أبوقرقاص، ما أدى إلى مصرع 3 عمال، وبعدها بأيام شهد الطريق الصحراوي الغربي حادث انقلاب سيارة ربع نقل  أسفر عن إصابة 13 عاملا، وفي شهر ديسمبر الحالي وقع حادث انقلاب سيارة ربع نقل أسفر عن مصرع 6 أشخاص وأصيب 17 آخرين جميعهم من العمال.

ومن جانبه علق المهندس بهاء أبوبية، مدير إدارة الطرق بالمنيا، على مشكلة الطريق الصحراوي الغربي قائلاً إن هناك خطة تطوير شاملة للطرق الرئيسية والفرعية بمحافظة المنيا، ستضع حلا جذريا لكافة مشكلات الطرق والحد من حوادث الطريق، وتابع أبو بية أنه بالفعل بدأ التنفيذ في الخطة الموضوعة لتطوير الطرق وسيستغرق تنفيذها أقل من سنة.

عاجل