الثلاثاء ٠٢ مارس ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

حوادث

زوجة في صورة إبليس.. ادعت انقطاع أخبار زوجها في الغربة من أجل الطلاق والاستحواذ على الميراث

زوجة في صورة إبليس.. ادعت انقطاع أخبار زوجها في الغربة من أجل الطلاق والاستحواذ على الميراث

مشاكل زوجية

زوج غادر بلدته ليسافرإلى دولة ليبيا من أجل الحصول على فرصة عمل جديدة، فقد ضاقت عليه الأرض بما رحبت في بلدته، فقرر أن يستلذ بمرارة الغربة، على أن يرى الفقر في أعين أبنائه وزوجته، فعمل في طائفة المعمار "مبيض محارة" تحت أشعة الشمس الحارقة، وفوق السقالات العالية، حتى يجمع الأموال الكافية التي توفر حياة كريمة لأسرته.

وتمضي الأيام والزوج يعمل بكل ما أوتي من قوة، ولا يدخر جهدًا أو نقطة عرق في عمله، ولا يتوانى لحظة في إرسال ما جمعه لأبنائه وزوجته، علهم يستعوضون بها عن أيام شقائهم وفقرهم، ويمني نفسه باليوم المشهود الذي يعود فيه إلى أحضان أسرته، ويلم شملهم مرة أخرى، بعد ذل الغربة وهوانها، فصورة زوجته لم تفارق ذهنه وأصوات أبنائه ما زالت تداعب أذنيه.

ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، فالزوجة التي كان يعتقد أنها مخلصة له، كانت أقرب إلى إلبيس مكرًا، وأبناؤه اتبعوا والدتهم كما تتبع الشياطين قائدهم، فتعلن عن تغيب زوجها وانقطاع أخباره واتصالاته منذ مغادرته البلاد، وتحصل على حكم بالوفاة الحكمية لزوجها، بعدما قدمت الأوراق المزورة التي تفيد بتغيبه 4 سنوات عنهم، حتى يتسنى لها الطلاق، ويؤول اليها الميرات، وتقوم بإعلام الوراثة.

وكأن سنوات الشقاء الذي قضاها هذا الرجل ابن محافظة الإسماعيلية، ضربًا من الخيال، وذهبت هباءًا منثورًا مع الرياح، وقد علم الزوج بهذا الأمر فتبدلت أحواله، وتبددت آماله وأحلامه، فقرر الهبوط إلى مصر مرة أخرى، ليعلن أنه ما زال حيًا يُرزق.

وكانت المفاجأة أنه وجد زوجته تحمل شهادة وفاته بيديها، كما أنها تهاجمه وتدعي أنه ينتحل صفة زوجها، فطالب الزوج بتحليل البصمة الوراثية لأبنائه الأربع ليمتنع ثلاثة منهم، ويوافق الرابع، فتطابق بصمة أبيه، وتقع هذة الزوجة الخائنة، تحت طائلة القانون في قيامها بالتزوير في الأوراق الرسمية بادعائها وفاة الزوج بالخارج، وتهمة تضليل العدالة وإنكار علاقتهم بوالدهم.

بلاغ يتهم مي الخرسيتي بنشر الفسق والفجور 

وسوم محمكة بصمة وراثية الوفاة الحكمية طلاق الحوادث ليبيا

مواضيع متعلقة

عاجل وزير التعليم: نتكلف مليار جنيه لوصول امتحانات الثانوية العامة للطلاب وهذا غير متاح لسنوات النقل