رئيس التحرير
محمود المملوك

Watch iT تحصل على الحق الرقمي للدوري المصري لمدة 4 سنوات

القاهرة 24

أعلنت منصة Watch iT الرقمية عن حصولها على الحقوق الرقمية الحصرية للدوري المصري لمدة أربع سنوات.

 

ويتيح ذلك لمستخدم المنصة الاستمتاع بكافة الأهداف والمباريات والملخصات، كما ستقدم المنصة برامج رياضية متخصصة علي المنصة الرقمية وذلك لإضافة متعة الاستمتاع بمثل تلك الحقوق الحصرية.

 

وأشارت إدارة منصة Watch iT إلى أن الحصول علي حقوق الدوري المصري الرقمية هو بداية إثراء المحتوى الرياضي الرقمي على المنصة وأيضا يمثل حماية لحقوق استخدامه وسيتوالى إضافة الكثير من المحتوى الرقمي في مختلف المجالات.

 

Watch iT تحصل على الحق الرقمي للدوري المصري لمدة 4 سنوات

وكانت وقعت الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، برئاسة تامر مرسي، والمالكة لمجموعة إعلام المصريين ومجموعة دي ميديا الإعلامية، بروتوكولًا جديدًا مع الهيئة الوطنية للإعلام، برئاسة حسين زين، وذلك في اطار الحفاظ علي المحتوى المصري سواء ما تم انتاجه سابقًا أو حاليًا من التلفزيون المصري ويمتلك حقوقه الرقمية.

ويقضي البروتوكول بإتاحة ذلك المحتوي علي المنصة الرقمية الجديدة Watch iT حصريًا والتي اطلقتها الشركة المتحدة للخدمات الرقمية لتقديم المحتوى في صورة أفضل ومتطورة وحسب طرق العرض الحديثة للمحتوي الإعلامي بأنواعه.

مملوكة للدولة والسبيل الآمن لحماية الأرشيف.. “واتش ات”: نرحب بالتعاون مع المبدعين وصناع الدراما وانتظروا مفاجآت قريباً (بيان)

والمعروف أن منصة Watch iT قد تم اطلاقها مع بداية شهر رمضان المعظم، بعد أن حصلت على الحقوق الرقمية للمحتوى الدرامي والبرامجي المميز علي شاشات القنوات المختلفة، وذلك لتتيح للمستخدم مشاهدة الأعمال و تابعتها من خلال المنصة وبصورة حصرية، والتي تعتبر بداية قوية لاطلاق المنصة.

وجاء البروتوكول الجديد مكملًا لما تقوم به إدارة منصة Watch iT بالحصول على حقوق محتوى مميز يتمثل في مكتبة التلفزيون المصري حصريًا فى مختلف المجالات ويلائم مختلف الفئات ولا سيما ان التلفزيون المصري يمتلك الكثير من المحتوي المميز والذي كان قد تم استباحته في الماضي علي العديد من المواقع علي شبكة الإنترنت.

و قد أكد تامر مرسي، رئيس مجلس ادارة مجموعة المتحدة للخدمات الاعلامية أن شركات إنتاج المحتوى العالمية أو القنوات المتخصصة في مختلف المجالات اتجهت عالميا إلى حماية حقوق الملكية الفكري للمحتوى من خلال منصات رقمية مثل منصتنا Watch iT و بصورة حصرية.

وأشار حسين زين، رئيس الهيئة الوطنية للإعلام، إلى أن البروتوكول جزء من مسئوليتهم نحو حماية حقوق المحتوى الإعلامي المصري، متابعًا: “كما أننا نقدم المحتوى باستخدام تقنيات حديثة تناسب تغير طرق تلقي المحتوى عالميًا وتعظم عوائده”.

وأعلنت امس شركة watch it في بيان لها أنها أول  وأكبر منصة ديجيتال مملوكة للدولة المصرية ، أنها فى إطار جهودها فى حماية حقوق المبدعين والمنتجين والتراث الفنى المصرى ومستقبل صناعة الدراما والسينما، قد تصدت لمهمة إحياء وعرض المحتوى الإبداعي المصرى وفق أحدث الطرق، وإيقاف مسلسل الإهدار والسطو والقرصنة التي تعرض لها هذا المحتوى العام لسنوات طويلة من خلال تطبيقات وبرامج وقنوات أجنبية ومن خلال وسائل التواصل الاجتماعى التى أهدرت الحقوق وتحولت لساحة للقرصنة هددت الإبداع وهددت شركات الإنتاج في مختلف المجالات .

وتؤكد شركة watch it  أنها لاحظت خلال الأيام الماضية كثيرا من المغالطات والبيانات الخاطئة والاستهداف العمدى وسوء الفهم والتقدير ومحاولات تضخيم شائعات حول أهداف الشركة التى هي أصلا مملوكة للدولة المصرية وهدفها حماية حقوق التلفزيون المصرى، والمنتجين والمبدعين المصريين وهو أمر إذ ترفضه الشركة جملة وتفصيلا تعلن مايلى:

أولا – أن شركة watch it باعتبارها الشركة المملوكة للدولة المصرية والمعنية بحماية وحفظ وعرض المحتوى الفنى فى أرشيف التلفزيون المصرى ، لن تسمح بمزيد من الإهدار أو السطو أو القرصنة على أى من المواد الفنية أو المحتوى الإبداعى الذى يملكه التلفزيون المصرى.

ثانيا- تعلن الشركة أنها لن تتوقف عند حماية وعرض المحتوى الإبداعي بماسبيرو، بل سيكون لديها مفاجأت كبيرة فى عمليات الإنتاج مستقبلا، تنافس بها عمالقة منصات الديجتال لعرض المحتوى الدرامي والسينمائي المصري فى العالم.

ثالثا- الرؤية العامة للشركة والتي تتسق مع التوجهات العالمية لحماية صناعة الإبداع  تؤكد أن مسار شركة watch it باعتبارها شركة مملوكة للدولة المصرية هو السبيل العلمي الآمن  لحماية حقوق المبدعين والمنتجين.

خامسا- ترحب شركة watch it  بتعاون المنتجين وصناع الدراما والسينما وسائر المبدعين لتحقيق عوائد عادلة تخدم صناعة الدراما والسينما كما توفر شروط إنتاج ملائمة لإثراء الصناعة الفنية فى مصر.

سادسا- تعلن شركة watch it  أن الخطط المستقبلية لمنصة العرض تتضمن إنتاجا كبيرا ومتنوعا يحفظ لمصر موقعها الثابت وسبقها فى صناعة السينما والتلفزيون والإنتاج الفنى عموما بما يحمى القوى الناعمة المصرية الآن وفى المستقبل.

عاجل