الثلاثاء ٠٢ مارس ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

فن

اليوم.. الذكرى الرابعة لوفاة صاحبة أكبر إرث فني صباح لم تسلم من الشائعات بعد وفاتها

صباح

يحل اليوم ذكرى وفاة  الشحرورة صباح، التي رحلت عن عالمنا بجسدها ولكن مازالت أعمالها خالدة في أذهان الملايين من الشعب العربي، حيث تركت للتاريخ أكثر من ثلاثة آلاف أغنية والعديد من الأعمال السينمائية والمسرحية، كما أنها كانت تتسم دائمًا بالفرح والتفاؤل، لذلك طلبت من مُشيعيها عدم البكاء على رحيلها، وعمل حفلة “دبكة” وهي نوع من الفلكلور اللبناني، حتى يكون يوم رحيلها بمثابة عيد وبهجة، كما كانت تحاول هي طوال مسيرتها الفنية إدخال البهجة والسرور على قلوب جمهورها.

انطلقت الشحرورة فى سن مبكرة فى عالم الغناء والفن، ولكن تحت اسمها الحقيقى جانيت جرجس الفغالى، وحققت شهرة واسعة فى لبنان، الأمر الذى أجبر المنتجة آسيا على المخاطرة والتوقيع معها على 3 أفلام، ومع بدايتها فى السينما المصرية تحولت جانيت إلى صباح، حيث قدمت أعمال الفنية فى مسيرة استمرت 70 عاما، ما بين 83 فيلما و27 عملا مسرحيا، و3000 أغنية،  وتعدّ ثاني فنانة عربية بعد أم كلثوم في أواخر الستينات تغني على مسرح الأولمبيا في باريس مع فرقة روميو لحود الاستعراضية، وذلك في منتصف السبعينات، كما وقفت على مسارح عالمية أخرى مثل: أرناجري في نيويورك، ودار الأوبرا في سيدني، وقصر الفنون في بلجيكا، وقاعة ألبرت هول في لندن.

اشتهرت صباح بتعدد زيجاتها حيث وصل عدد أزواجها إلى تسعة نجيب شماس، وقضت معه 5 سنوات وخالد بن سعود بن عبد العزيز آل سعود، وأنور منسى “عازف كمان مصرى ووالد ابنتها هويدا”، وقضت معه أربع سنوات، والمذيع أحمد فراج، وقضت معه ثلاث سنوات، والفنان رشدى أباظة، وقضت معه خمسة أشهر، والفنان يوسف شعبان واستمر الزواج شهر واحد، والنائب يوسف حمود، وقضت معه سنتين، والفنان وسيم طبارة، وقضت معه أربع سنوات، والفنان فادى لبنان، وقضت معه 17 سنة.

وفى عام 2011، قدمت الفنانة كارول سماحة مسلسل “الشحرورة”، والذى رصد حياة صباح ومسيرتها الفنية، ولقى نجاحا ملحوظا، إلا أن صباح اعترضت عليه وقتها، مع تأكيدها على إعجابها بأداء كارول.

كانت تعي صباح رغم تقدمها في السن هذه الحقيقة المرّة، وتعلم أن الناس مهتمون برحيلها أكثر من أي شيء آخر، ورغم ذلك كانت تستقبل تلك الشائعات بابتسامة قائلة: “حتى بخبر موتى ما زلت أشغل بالهم”، في محاولة منها لتأكيد تأثيرها على الرأي العام، وخاصة مطلقي الشائعات، التي لم تسلم منها الشحرورة حتى رحيلها في 26 نوفمبر 2014.

لم تسلم الصبوحة من الشائعات حتى بعد رحيلها، وتم تداول صورة لقبر “5 نجوم” يشبه قبور الملوك، وهو عبارة عن غرفة نوم تحت الأرض، على أنه قبر “الشحرورة”، ولم تتوقف الشائعات عند هذا الحد، وإنما قيل إن الأفاعي والثعابين تخرج من قبرها، لدرجة أن حارس المقبرة هرب من هول ما يشاهده، واستند مطلقو الإشاعة إلى أن الراحلة فنانة عاشت حياة لاهية بعيدة عن الله، حتى وفق ما تقره ديانتها المسيحية، فيما استند آخرون لأدلة أكدوا خلالها على “زندقة” الفنانة صباح، وأنها تنال من الله ما تستحقه، وانتشرت تلك الشائعات كالنار في الهشيم.

توفت الشحرورة “صباح”  فجر يوم الأربعاء 26 نوفمبر 2014 في مقر إقامتها عن عمر يناهز 87 عاماً وتعتبر جنازتها من أغرب الجنازات في العالم.

موضوعات متعلقة…

أجندة أفلام وفعاليات مهرجان القاهرة السينمائي اليوم

وسوم أخبار الفن أخبار المشاهير أخبار النجوم أخبار عالمية أخبار فنية أخبارالفنانين الشحرورة

مواضيع متعلقة

عاجل وزير التعليم: الامتحانات الإلكترونية للصفين الأول والثاني الثانوي ليست "بروفة" للثانوية العامة