الثلاثاء ١٩ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

عاجل

أول صورة لمصاب بواقعة المختل نفسيًا بطوخ في القليوبية

المختل نفسيا بطوخ

ينشر موقع “القاهرة 24” أول صور لمصاب يدعى إبراهيم عطا الله، المصاب بطعن بالصدر بواقعة المختل نفسيا في قرية السيفا بطوخ بمحافظة القليوبية، الذي يرقد بمستشفى بنها الجامعي.

وصرح مصدر طبي بمستشفى بنها الجامعي، لـ”القاهرة 24″، بأن المتوفيين الاثنين بصدد الانتهاء من تشريحهما وعقب ذلك تتم مراسم الدفن، مؤكدًا أن باقي المصابين محجوزون بقسم العناية المركزة بحالة خطرة.

وكان قد انتقل فريق من النيابة العامة بطوخ، برئاسة المستشار طاهر غنيم رئيس نيابة طوخ، بإشراف المستشار علي حسن المحامي العام الأول لنيابات جنوب بنها بالقليوبية، لمعاينة مكان واقعة مقتل اثنان وإصابة 4 على يد مختل نفسيا بقرية السيفا التابعة لمدينة طوخ بمحافظة القليوبية.

شاهد عيان بواقعة المختل نفسيًا في طوخ: “كان بيضرب بسكينتين.. والدكتور ضياء أخد طعنات كتيرة”

وكانت قد أمرت النيابة العامة بدفن جثتي “محمد عبد العليم أحمد” 60 سنة عامل توفي فور وصوله مستشفى الجامعى ببنها، و”ضياء السيد عبد العظيم” 22 سنة بالفرقة الخامسة بكلية الطب توفي هو الآخر متأثرا بإصابته، وأمرت بندب الطب الشرعى لمعاينة الجثث، وبيان سبب الوفاة والأداة المستخدمة فى الواقعة وطلب تحريات المباحث والاستعلام عن حالة المتهم والمصابين لسؤالهم.

كان قد تلقى اللواء فخر الدين العربى، مدير أمن القليوبية، إخطارا من مأمور مركز طوخ العميد تامر موسى يفيد بتعدي مريض نفسي على 6 أشخاص فى الشارع بقرية السيفا دائرة مركز طوخ.

وانتقل اللواء حاتم الحداد، مدير المباحث، والعميد خالد المحمدى، رئيس مباحث المديرية، وتبين قيام مريض نفسي يدعى “أحمد ج” بالتعدى على كل من “محمد عبد العليم أحمد” 60 سنة عامل توفى فور وصوله إلى مستشفى الجامعى ببنها، و”ضياء السيد عبد العظيم” 22 سنة بالفرقة الخامسة بكلية الطب توفى هو الآخر متأثرا بإصابته.

فيما أصيب كلا من “منصور على متولى القزاز” و”أشرف إبراهيم عطا الله” بإصابات خطيرة وتم نقلهما إلى مستشفى الجامعة ببنها، في حالة خطرة.

أحد المصابين بواقعة اعتداء مختل نفسي في طوخ
أحد المصابين بواقعة اعتداء مختل نفسي في طوخ

وسوم القليوبية النيابة العامة فيروس كوفيد-19 حجر صحّي

مواضيع متعلقة

عاجل مطاردة بعد الفجر وسر السيارة الخضراء.. ننشر أقوال الشاهد الوحيد في حادث عمر خورشيد