السبت ٢٣ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

عاجل

3 مستشفيات شهيرة ومحاضر وهمية.. مفاجآت صادمة في تحقيقات عصابة تجارة الكلى البشرية

عصابة الاتجار في الأعضاء البشرية

كشفت تحقيقات النيابة العامة وتحريات الأجهزة الأمنية مفاجآت عديدة في واقعة الإتجار في الأعضاء البشرية، بعد التحقيق مع أعضاء عصابة عملوا طيلة الفترة الماضية على استقطاب ذوي الحاجة وإقناعهم على بيع أعضائهم، وتمكنوا من بيع 8 كلى.

وأثبتت التحريات أن المتهمين تحايلوا على 3 مستشفيات شهيرة بالدقي والشيخ زايد والمعادي، وقاموا بعمل محاضر داخل أقسام الشرطة تفيد بأن الضحايا متبرعون لأعضائهم وليسوا بائعين لها.

وأكدت معلومات وتحريات الإدارة العامة لمباحث رعاية الأحداث، التابعة لقطاع الأمن الاجتماعي، بوزارة الداخلية، تكوين 4 أشخاص عاطلين وسيدتين” تشكيل عصابي تخصص في مجال الإتجار بالأعضاء البشرية متخذين من دائرة قسمي شرطة الدقى والجيزة، مكانًا لمزاولة نشاطهم الإجرامي، وقيامهم بالوساطة في بيع الأعضاء البشرية “كُلى” من خلال استقطاب المجني عليهم مقابل حصولهم على مبالغ مالية، عقب اتخاذهم إجراءات صورية تفيد تبرعهم بها.

وأمكن تحديد 8 حالات من المجني عليهم، وباستدعائهم حضر شخصان- لأحدهما معلومات جنائية-، وأقرا بقيام أفراد التشكيل سالفي الذكر بالوساطة فى بيع “الكُلى” مقابل حصولهما على مبالغ مالية بعد إجرائهما الفحوصات الطبية وتوثيق الأوراق التي تفيد تبرعهما.

وعقب تقنين الإجراءات وبالتنسيق مع قطاع الأمن العام أمكن ضبط المتهمين، وبمناقشتهم أقروا بتكوين تشكيل عصابي فيما بينهم تخصص في استقطاب المجني عليهم وحثهم على بيع أعضائهم البشرية “كُلى” مقابل مبالغ مالية، عقب اتخاذهم إجراءات صورية تفيد بتبرعهم بها، واتخذت الإجراءات القانونية.

“باعوا 8 كُلى”.. القبض على عصابة للإتجار في الأعضاء البشرية

وسوم الأمن التحقيقات النيابة العامة تجارة الأعضاء تجارة الأعضاء البشرية مستشفيات

عاجل السيسي: العالم بينظر لنا في أزمة كورونا باندهاش