الاثنين ٠١ مارس ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

عاجل

«قلت يا لهوي أنا عملت إيه»..الحاجة بخيتة تروي تفاصيل لقائها بالرئيس

الرئيس السيسي أثناء لقاء السيدة

قالت الحاجة بخيتة، التي أمر الرئيس عبدالفتاح السيسي بعلاجها، إن صحتها في تحسن الآن، مشيرة إلى أنها أجرت كل التحاليل والآشعة اللازمة بعد توجيهات الرئيس بعلاجها.

وأضافت الحاجة بخيتة في مداخلة هاتفية مع الدكتور محمد الباز، ببرنامج “آخر النهار”، المُذاع على فضائية “النهار”، أنها من محافظة سوهاج من البليانا، وعمرها الآن 70 سنة، ولديها ولدين و3 بنات.

وتابعت أنها كانت تكسب قوت يومها من خلال بيع المسامير والبنس، كما أن أحد أبنائها كان يعمل مع نجار، ويساعدها منذ أن كان عمره 8 سنوات.

وروت الحاجة بخيتة تفاصيل لقائها بالرئيس عبدالفتاح السيسي يوم الجمعة الماضية، موضحة أنها ذهبت إلى مستشفى الزهراء لصرف علاج مستحق لها، مضيفة: “وأنا راجعة قابلت حبيبي الرئيس السيسي”.

وواصلت أنها التقت الرئيس بمحض الصدفة، ولم يكن اللقاء مرتبًا، مشيرة إلى أنها وهي عائدة في الطريق من مستشفى التأمين، طلب حرس الرئيس من الناس أن يصعدوا على الرصيف لأن الرئيس سيمر، وأثناء صعودها على الرصيف انزلقت قدمها لأن حركتها بطيئة، ولكن الرئيس طلب من الحرس أن ياتوا له بها، قائلًا: “هاتوا لي الحاجة دي”.

واستكملت: “أنا قلت يا لهوي.. عملت أيه يا أمي علشن يقول هاتوا الحاجة دي”، منوهة بأن الرئيس استمع لكل مطالبها، وقال لها “أنا الرئيس طلباتك ايه أنتي طالعة ليه؟”.

وواصلت أن الرئيس قال لها: “كل طلبتاك هنفذها”، مشيرة إلى أنها بكت بعد لقاء الرئيس، وأخبرته أن ابنها أيضًا مريض بالسرطان وطلبت منه أن يساعدها في علاجه.

واستطردت: “أنا على أد عيشتي بعيش، وما بستلفش فلوس من حد لو كان أيه”.

أول تعليق من السيدة المسنة التي تصادف مرورها مع موكب السيسي (فيديو)

وسوم الحاجة بخيتة الدكتور محمد الباز الرئيس عبدالفتاح السيسي محافظة سوهاج مستشفى الزهراء

عاجل "مفوضي الدولة": قرار وقف مجلس إدارة الزمالك صدر صحيحًا متفقًا مع القانون