رئيس التحرير
محمود المملوك

متحدث الوزراء يوجه رسالة تحذيرية للمصريين بشأن الموجة الثانية لفيروس كورونا

القاهرة 24

وجه المستشار نادر سعد، المتحدث باسم مجلس الوزراء، رسالة إلى المصريين تعقيبًا على حديث الشارع بشأن أن الحكومة تبالغ في إجراءاتها ضد فيروس كورونا.

قال سعد، في مداخلة هاتفية ببرنامج “كلمة أخيرة” الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على قناة “ON”، مساء اليوم الاثنين: “هقول للناس اللي بتسأل وأفكرهم بالموجة الأولى في مارس المنقضي، عندما بدأت الأعداد بسيطة والآن نحن ما أشبه الليلة بالبارحة، وكان وقتها أوروبا تعاني بشدة من وطأة هجمة الفيروس وكانت مصر أرقامها ضعيفة وتم اتهامنا وقتها أننا نخفي أرقام الإصابات وبين عشية وضحاها نتيجة عدم الالتزام والاستهتار، وأن الناس كانت شايفة كورونا بعيدة عننا وصلنا لمرحلة 1600و1700 حالة إصابة يوميًا”.

وأضاف: “وزيرة الصحة وضعت هذا السيناريو أمامنا اليوم وقالت وارد جدًا يتكرر السيناريوا مجدداً لو لم يلتزم الناس بالاجراءات الاحترازية، لأنه ليس هناك ضمانة لأن لا يحدث الآن ماتشهده أوروبا والمحيط الاقليمي، نتيجة عدم الالتزام واللي بيحصل في أوروبا كان نتيجة أن الناس كانت فاكرة أن كورونا انتهت، واقبلت على عدم الالتزام بعد طول فترات الإغلاق ولم يعتادوا عليها حيث تصرف الجماهير بتلقائية والآن يدفعون نتيجة هذه السلوكيات”.

مجلس الوزراء يكشف المواعيد المُرجحة لغلق المقاهي والمطاعم

وفي رسالته للجمهور، قال “عاوز أطمنهم كل الأدوية والمستلزمات الطبية متوافرة الآن في المستشفيات وبكميات كبيرة، وفي الصيدليات فعلى مدار الفترة الماضية مصانع الأدوية أنتجت كميات بوفرة للأدوية التي شهدت نقصاً في السابق، لكن يبقى في النهاية التزام المواطن هو الأساس لعدم الوصول لهذه السيناريو”.