رئيس التحرير
محمود المملوك

أبرزها لوحة المجوس.. أهم مقتنيات متحف شرم الشيخ

القاهرة 24

يعرض متحف آثار شرم الشيخ مجموعة متميزة ومتنوعة من المقتنيات الآثرية، والتي من ضمنها "لوحة المجوس"، وتعود للعصر القبطي.

وتعتبر لوحة المجوس"هي لوحة جدارية من اكتشافات دير الأنبا أبوللو في باويط ديروط أسيوط، وهي ترجع إلى القرن السابع الميلادي، وتصور اثنين من المجوس فقد ثالثهم الذين زاروا السيد المسيح بعد ولادته وقدموا لهم هداياهم من ذهباً ولباناً ومراً، وتعد هذه الزيارة من أهم أحداث عيد الميلاد المجيد.

ويعد متحف شرم الشيخ أول مُتْحَف للآثار المِصريّة بمحافظة جنوب سيناء، ويحتوي على حوالي 5200 قطعة أثرية تؤرخ للفترة الممتدة من بداية العصور التاريخية حتى العصر الحديث، بالإضافة إلى التراث الثقافي لأهل سيناء وقبائلها. ويهدف المتحف إلى تسليط الضوء على الدور الذي لعبته الحضارة المصرية على مر العصور وعلاقة المصريين بالبيئة المحيطة بهم، ويبرز مظاهر الاندماج الحضاري بين الحضارة المِصرية وغيرها من الحضارات الأخرى التي تعاقبت على أرضها.

جدير بالذكر، أن تعود فكرة إنشاء متحف شرم الشيخ إلى عام 1999م، وقد بدأ العمل فى المشروع في عام 2003م، واكتمل في عام 2020م بتكلفة بلغت 812 مليون جنيه، ويقع  المتحف على مساحة 191 ألف م2، تشتمل على قاعات العرض المتحفي والعرض الخارجي، ومنطقة ترفيهية تضم عددًا من المطاعم والبازارات ومحال الحرف التراثية، بالإضافة إلى مسرح مكشوف وساحات لإقامة الاحتفالات والفعاليات ليكون المتحف مقصدًا سياحيًا وترفيهيًا يجعل من زيارته تجربة مميزة  للسياحة المحلية والعالمية. 

تعرف على أحدث الاكتشافات الأثرية بمحافظة أسوان خلال الأعوام الماضية

"الآثار" تعلن كشف بقايا حصن روماني في أسوان

 

عاجل