الجمعة ١٥ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

اقتصاد

ثاني أغنى إنسان في العالم.. السيارات الكهربائية تحقق مكاسب خيالية لـ”إيلون ماسك” رغم “كورونا”

ايلون ماسك

أصبح رجل الأعمال إيلون ماسك، أحد الناجين القليلين من التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا التي ضربت الشركات، وذلك بعدما حققت شركته “تسلا” مكاسب خيالية خلال العام 2020.

وتقترب شركة “ماسك” من أن تُدرج في مؤشر ستاندرد آند بورز، (S&P 500)، حيث قفزت ثروته ليكون ثاني أغنى إنسان على وجه الأرض بثروة تقدر بـ139 مليار دولار.

وحسب وكالة بلومبرج، فإن صاحب “تسلا” ليس الوحيد الذي حقق أداءً مذهلًا في 2020، حيث إن “وليام لي”، مؤسس شركة “نيو إنك” (Nio Inc)، حقق ثراءً بمعدل 12 ضعفًا في عام 2020 من مجموعته القابضة المدرجة في لائحة مصنعي السيارات في الولايات المتحدة، محققًا بذلك أسرع وتيرة للمكاسب بين أغنى 500 شخص في العالم.

وقفز صافي قيمة ثروة “هي زياوبينج”، رئيس شركة “إكس بينج” (XPeng Inc)، بأكثر من 600%.

وزادت ثروات عدد من الأشخاص الذين يتتبعهم مؤشر “بلومبرج” في صناعة السيارات الكهربائية، بشكل عام، بأكثر من 140 مليار دولار، والتي من ضمنها الـ111 مليار دولار زيادة لماسك.

وأشهر الشركات، تسلا، كانت قيمتها تبلغ في بداية عام 2020 حوالي 80 مليار دولار وعلى مدار العام، ارتفعت أسهمها وتقييمها إلى أكثر من 500 مليار دولار، بعد توارد الأخبار التي أفادت بأن الشركة ستدرج في مؤشر “إس أند بي 500” للشركات الرائدة.

ويقول آندي وونج، مدير صندوق في شركة “إل دبليو أسيت مانيجمينت” في هونج كونج، إن صاحب تسلا، يحظى بأكبر مكاسب إجمالية هذا العام بفضل ارتفاع نسبته 580% في قيمة أسهم الشركة.

وسوم إيلون ماسك البورصة الدوري المصريري تسلا كورونا

مواضيع متعلقة

عاجل ترامب يغادر واشنطن قبل تنصيب بايدن