الأربعاء ٠٣ مارس ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

اقتصاد

"هيرميس": الاقتصاد المصري يدخل 2021 على أرض صلبة رغم تداعيات جائحة كورونا

المجموعة المالية هيرميس

المجموعة المالية هيرميس

توقعت المجموعة المالية هيرميس القابضة، كبر بنوك الاستثمار في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أن يواصل الاقتصاد المصري أداءه القوي خلال عام 2021، رغم استمرار تفشي فيروس كورونا عالميا، مؤكدة أن نجاح الاقتصاد في تحقيق نموا إيجابيا في العام الماضي في الوقت الذي توقفت فيه غالبية الأنشطة الاقتصادية في العالم يعتبر انجازا كبيرا للاقتصاد المصري.

قال أحمد شمس، رئيس قطاع البحوث بالمجموعة المالية هيرميس في تقرير لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إن الاقتصاد المصري يدخل العام الجديد 2021 وهو لا يزال يقف على أرض صلبة اقتصاديا وماليا بفضل عملية الإصلاح الاقتصادي، ما سيساعده على الاستمرار في مواجهة تداعيات كورونا وسيتمكن الاقتصاد من تمويل مختلف القطاعات دون أعباء إضافية كبيرة.

أضاف أن عام 2020 كان سيمثل عام الانطلاق للإقتصاد المصري، لكن جائحة كورونا عطلت تلك الانطلاقة، لكنها لم تستنزفه لأنه يقف على أرض صلبة بفضل الإصلاح الاقتصادي، لافتا إلى أنه في بداية أزمة كورونا كان من الصعب وضع رؤية مستقبلية للاقتصاد خاصة في ظل عدم إتضاح الرؤية العالمية ومدى حجم الأزمة.

أوضح أن إجراءات الإصلاح الاقتصادي التى قامت بها الحكومة قبل الأزمة ساعدت على الصمود، قائلا: لو أن الاقتصاد واجه أزمة كورونا دون أن تكون هناك عملية إصلاح بعجز موازنة عند 16%، وتحويلات المصريين بالخارج  لا تتجاوز 10 مليارات دولار سنويا، واستمرار السوق الموازية للعملة، لتفاقمت الأوضاع بشكل غاية في السوء، وما نجحت الدولة في توفير برامج الضمان الاجتماعي مثل "تكافل وكرامة" أو الدعم النقدي المباشر للعمالة غير المنتظمة، أو حتى تعديل نظام المعاشات والحد الأدنى للأجور الذي ساهم في دعم الفئات الأكثر إحتياجا.

أشار شمس إلى أن الحكومة أصبح لديها الآن ولأول مرة قاعدة بيانات دقيقة حول معدلات الفقر أتاح لها ممارسة دورها بكفاءة أكثر وقدرة أكبر على التدخل في الأوقات السليمة، لافتا إلى أن مصر تعد من أقل الدول تأثرا بأزمة كورونا حيث  إدارت الأزمة بإحترافية ، وساهمت الاستثمارات العامة سواء الحكومية أو  المؤسسات التابعة للدولة في دفع معدلات النمو وعوضت بشكل كبير الانخفاض في استثمارات القطاع الخاص.

أكد رئيس قطاع البحوث بالمجموعة المالية هيرميس أن مصر نجحت في اختبار كورونا وهي من أقل الدول تأثرا بالجائحة مقارنة بالأسواق الناشئة والإقليمية، بل يعد الاقتصاد المصري من الاقتصادات القليلة التي مازالت تحقق نموا إيجابيا، كما أنه على صعيد معدلات العجز فإنه لم يزد بنسب كبيرة وإن كان برنامج تحسين العجز قد تعطل قليلا، كما ان الاحتياطي النقدي تراجع بمعدلات مقبولة، كما قفزت استثمارات الأجانب في أدوات الدين إلى أكثر من 23 مليار دولار ومن المتوقع ان تواصل الارتفاع في 2021 إلى 27 مليار دولار رغم خفض الفائدة.

هيرميس تتوقع تحقيق البورصة المصرية مكاسب تزيد عن 30% في 2021

وسوم شمس كورونا هيرميس الاقتصاد المصري

مواضيع متعلقة

عاجل تركي آل الشيخ يتسبب في رحيل حمادة صدقي عن الهلال السوداني بعد ساعات من تعيينه (خاص)