الخميس ٢٥ فبراير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

اقتصاد

أعلاها أكتوبر.. تغيُّر معدل التضخم في "عام الوباء"

أسعار الخضروات

أسعار الخضروات

شهد معدل التضخم تقلبات شديدة خلال العام الماضي، تزامنا مع وباء كورونا، حيث شهد شهر أكتوبر الماضي أكبر تغير في معدل تغير الأسعار الذي قادته مجموعة الخضروات خاصة الطماطم.

وفي أول شهور العام 2020، عاد معدل التضخم الشهري لتحقيق أرقام إيجابية، وسجل 0.8% في يناير 2020، لكنه تراجع إلى 0% خلال الشهر التالي في فبراير 2020 ما يعني أن الرقم القياسية لأسعار المستهلكين ظلت عند نفس المستوى في يناير.

وفي مارس 2020، وهو الشهر الذي ظهر فيه وباء كورونا في مصر، ارتفع معدل التضخم الشهري إلى 0.6%، ثم واصل الارتفاع في شهر أبريل ليسجل 1.6% لإجمالي الجمهورية.

توقعات بزيادة أسعار السلع المستوردة بسبب ارتفاع تكلفة الشحن والمواد الخام

وبعد ارتفاع شهرين متتاليين عاد التضخم للتراجع، في شهر مايو ليسجل 0.1% لإجمالي الجمهورية، تلاه مزيدا من التراجع في يونيو 2020 الذي سجل فيه معدلا سالبا ليصل إلى -0.1% لإجمالي الجمهورية.

لكن في شهر يوليو 2020، عاد التضخم للارتفاع مرة أخرى، ليصل إلى 0.2% في إجمالي الجمهورية، ليعود بعدها للانخفاض مجددًا، حيث تراجع الرقم القياسي العام لأسعار المستهلكين في أغسطس 2020 ليسجل معدلا سالبا -0.3% في إجمالي الجمهورية، وهي المعدل الذي استقر عنده في سبتمبر.

لكن خلال شهر أكتوبر، قفز معدل التضخم الشهري من المعدل السالب إلى 2.3%، ليكون أعلى معدل للتضخم منذ بداية العام.

لكن معدل ارتفاع الأسعار تراجع خلال شهر نوفمبر، ليسجل نسبة ارتفاع نحو 1.1%، ثم يعود لتسجيل معدل سالب في ديسمير 2020 عند -0.5%، في آخر شهر للعام 2020.

 

 

 

وسوم التضخم في عام 2020 أسعار المستهليكن معدل تغير الأسعار التضخم أسعار الخضروات فيروس كورونا معدل التضخم

مواضيع متعلقة

عاجل وفاة والد حارس مرمى نادي ليفربول غرقا في نهر بالبرازيل