الأربعاء ٢٧ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

اقتصاد

“شيل أوت” و”طاقة عربية” تفتتحان أول محطة للغاز الطبيعي بالقاهرة الجديدة

“شيل أوت” و”طاقة عربية” تفتتحان أول محطة للغاز الطبيعي بالقاهرة الجديدة

قامت شركة “ماستر جاس” إحدى شركات طاقة عربية التابعة لشركة القلعة، بالتعاون مع شركة “شيل أوت” التابعة للشركة “الوطنية لإنشاء وتنمية وإدارة الطرق”، بافتتاح أول محطة لتموين السيارات بالغاز الطبيعي في منطقة الرحاب بالقاهرة الجديدة. وتبلغ قدرة المحطة الجديدة تموين 30 سيارة/ الساعة.

“الملا” يترأس اجتماع اللجنة العليا للمشروعات بقطاع البترول

وأعربت باكينام كفافي العضو المنتدب التنفيذي لشركة طاقة عربية عن فخرها بالشراكة مع الشركة الوطنية ومحطات “شيل أوت”، حيث إن “ماستر جاس” تعد أول شركة تقوم بالتعاون مع “شيل أوت” في مجال محطات الغاز الطبيعي. و تعد هذه المحطة باكورة تلك الشراكة الناجحة كما تم ايضاً بدء التشغيل التجريبي لمحطة أخري للغاز الطبيعي بمحطة “شيل أوت” بمدينة السادس من أكتوبر بخلاف عدة محطات أخرى تحت الانشاء.

 

واكدت كفافى عن بالغ امتنانها للشركة الوطنية ومحطات “شيل اوت” على دعمها لتنفيذ المحطة وتشغيلها على أعلى المواصفات والمعايير وفى زمن قياسي. كما أضافت كفافي أن شركة طاقة قد أعدت خطة للتوسع في هذا المجال عبر إنشاء 13 محطة جديدة للغاز الطبيعي في مختلف انحاء الجمهورية خلال عام 2020 كجزء من خطة الشركة للوصول إلي 50 محطة خلال الثلاثة سنوات القادمة بإستثمارات تتجاوز 650 مليون جنيه.

ومن جانبه صرح المهندس خالد أبو بكر رئيس مجلس إدارة شركتي طاقة عربية وماستر جاس، أن شركة طاقة عربية تقوم دائماً بالتوسع في استخدامات الغاز الطبيعي بتطبيق أحدث التكنولوجيات المتطورة، وأن ذلك يأتي مواكباً لاستراتيجية الدولة المصرية فى تعظيم الغاز الطبيعي كوقود للسيارات، مما يساهم فى الإرتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين وإتاحة أفضل البدائل الاقتصادية والبيئية المتنوعة للوقود. وأضاف أبو بكر أن إفتتاح محطة اليوم يأتي كنتيجة سريعة لسياسات وزارة البترول واستمراراً للتنسيق المستمر والتعاون المثمر بين شركة طاقة والشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس).

و قال الدكتور أحمد هيكل مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة الرائدة في استثمارات الطاقة والبنية الأساسية بمصر وإفريقيا ، نحن سعداء جدا بهذا التعاون . وأن قطاع الطاقة في مصر يحظى باهتمام بالغ من السيد رئيس الجمهورية، وتوجيهه بتعظيم استغلال موارد الدولة من الغاز الطبيعي، إلى جانب التوسع في الاستخدام المنزلي وتحويل مزيد من السيارات للعمل بالغاز الطبيعى قد شجع القلعة والمستثمرين على زيادة استثماراتهما في مشروعات الغاز الطبيعي من خلال شركة “طاقة عربية” ولتحويل جزء من الاستخدامات الحالية من المنتجات البترولية السائلة -والتي تستورد الدولة جزءا منها -إلى غاز طبيعي منتج محلياً.

 

وسوم القلعة شركة القلعة طاقة عربية

مواضيع متعلقة

عاجل المخابرات الإسرائيلية: توقيع اتفاق السلام مع السودان في غضون 3 أشهر