الاثنين ١٨ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

منوعات ومجتمع

عالم آثار بريطاني يجد منزل يسوع الأصلي بعد 14 سنة من البحث (صور)

البروفيسور "كين دارك"

أمضى البروفيسور “كين دارك”، عالم آثار من جامعة “ريدينج”، 14 عامًا في دراسة بقايا مسكن من القرن الأول تحت دير راهبات الناصرة  بفلسطين المُحتلة،”إسرائيل” وزٌعم أنه بيت يوسف النجار.

حيث قامت الراهبات اللواتي امتلكن الدير أعلاه بأعمال التنقيب حتى الثلاثينيات من القرن الماضي، اعتقادًا منهم بأنه منزل طفولة يسوع، بناءً على تأكيد الباحث  الشهير “فيكتور غيران” في عام 1888،و لكنهم لم يعثروا على أي دليل.

منزل يسوع الأصلي
منزل يسوع الأصلي

وتم إجراء المزيد من أعمال التنقيب في الموقع بين عامي 1936 و 1964 ولكن دون جدوى، حتى بدأ البروفيسور “دارك” مشروعًا جديدًا في عام 2006، ونشر نتائجه الأولية عام 2015، بأن المنزل المنقب تحت الدير قد يعود لمريم العذراء ويوسف النجار.

 وقال البروفيسور “دراك” للصحيفة البريطانية “ديلي ميل: إنه ربما كان المسكن عبارة عن منزل به فناء، وغرف معيشة ومكان لتخزين الطعام بجانب فناء، وشرفة على السطح للأنشطة المنزلية الخارجية.

منزل يسوع الأصلي
منزل يسوع الأصلي

وتابع “دراك” : لقد عززتُ 5 سنوات من البحث المكثف حول بيانات العمل الميداني الأدلة الخاصة بكنائس القرن 1 والقرن 4 والـ5، وسلطتُ ضوءًا جديدًا عليها ”.

واستكمل: لقد أصبح من الواضح أن كل من بنى منزلا كان لديه فهم جيد جدًا للأعمال الحجرية، فقد أقام يوسف بمنزله درجا منحوتا في الصخر بجوار أحد الجدران في الطابق الثاني، وغرفة مسطحة كبيرة بداخلها غرفة أصغر، وتم تشييد السلم بمهارة فائقة، باستخدام جزء من كهف طبيعي وجزء آخر من الكهف الداعم لسقف الغرفة، نظرًا لكون يوسف نجارًا ماهرًا آنذاك.

وأضاف: إن هذه الميزات تدل على أن من بنى الغرفة كانت لديه معرفة جيدة بخصائص الحجر المحلي وكيفية تشغيله، و يحتوي الفناء على أرضية من الطباشير المضغوط وعثرت عليه مع قطع من الفخار والحجر الجيري.

منزل يسوع الأصلي
منزل يسوع الأصلي

مستكملاً: وبعد موت يسوع وانتشار المسيحية بناءً على تعاليمه، تم بناء كنيسة كهفية في التل المجاور في  القرن الـ4، وتم تزيين كنيسة الكهف، ثم تم بناء كنيسة أخرى أكبر حجماً، ربما في القرن الـ5.

وقال دارك: ” كل من بنى فوق هذا المنزل، كان عليه أن يري في سردابه معالم دينية وأثرية مهمة، تشير إلى كونه بيت مريم ويوسف أى منزل طفولة يسوع، حيث تم بناء كنيسة البشارة الأصلية في الموقع الذي يُعتقد أنه هو المكان الذي أخبر فيه الملاك مريم أنها ستلد يسوع، في حين أن المنزل الأصلي بٌنيت عليه كنيسة أخري في القرن الـ5، دون معرفة أصل البيت، إلا أن جاء العصر البيزنطي وأنشأ كنيسة فوق المنزل أيضًا”.

منزل يسوع الأصلي
منزل يسوع الأصلي

مشيرًا أنه تم التعرف على المنزل القديم لأول مرة على أنه مهم في ثمانينيات القرن الـ19، ولكن بعد أن اكتشفت الراهبات دير الناصرة بالصدفة أهمية الموقع، وأمرت بأعمال تنقيب فيه، وقام وقتها “هنري سينيس” مهندس معماري، رسم رسومات مفصلة للعديد من الهياكل التى اكتشفتها الراهبات، إلا أنه لم ينشر أي ورقة أكاديمية أو نتائج لما وصل إليه، مما جعل المكان غير هام بالنسبة للآثريين والمكتشفين.

منزل يسوع الأصلي
منزل يسوع الأصلي

وبالفعل شرح البروفيسور “دارك” تفاصيل المشروع في كتابه الجديد، الذي أسماه “دير راهبات الناصرة”، من موقع من العصر الروماني و البيزنطي والصليبي في وسط الناصرة، مؤكدًا أن هذا الاكتشاف سيكون محل دراسات واكتشافات جديدة أثرية قديمة.

منزل يسوع الأصلي
منزل يسوع الأصلي

وسوم مصنع زيت طعام قسم شرطة المرج الفساد المالي والإداري فكر الجماعة

مواضيع متعلقة

عاجل يوم طرد ميسي.. أتليتك بلباو يتوج بلقب السوبر الإسباني على حساب برشلونة