الاثنين ٠٨ مارس ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

منوعات ومجتمع

ليس أسطورة بل أسقف مورا.. من هو القديس نيقولاوس "بابا نويل"؟

القديس نيقولاوس

القديس نيقولاوس

يشاع بين الناس، أن بابا نويل أو سانتا كلوز لدي الغرب، هو قصة أسطورية، ولكن في الحقيقة هو قديس عظيم يتشفع به المسيحيون حول العالم منذ القرن الرابع الميلادي، فضلًا عن الملابس الحمراء التي تعد الزي الرسمي له، فهي مجرد طريقة للتخفي لعمل الخير.

في السطور التالية نرصد أبرز تفاصيل حياة "القديس نيقولاوس" أسقف "مورا"، أو بابا نويل.

وٌلد القديس نيقولاوس في 6 ديسمبر 262م، بمدينة ميرا في آسيا الصغرى، اسم أبيه "أبيفانوس"، وأمه "تونة"، وكانت أسرة غنية ولديهم ميراث كثير.

تربى في مخافة الرب، ونشأ تحت رعاية الكنيسة، وعند بلوغه 5 سنوات، بدأ يتعلم العلوم الكنسية، حتى أصبح شماسا "يخدم في مذبح الكنيسة".

وعندما أصبح شابًا ترهبن في دير كان ابن عمه هو رئيس الدير، وفي سن الـ19 رُسم قسًا، وذاع صيته سريعًا بسبب كثرة المعجزات التي كان يقوم بها.

كان القديس زاهدًا في المال، حيث عند وفاة والديه ترك له أموال طائلة، ولكنه قام بتوزيعها على الفقراء والمحتاجين.

 قصة الملابس الحمراء

في يوم سمع القديس، بأن ر أحد الرجال فقد كل أمواله، ولديه 3 بنات يريد تزوجهن، ولكن ليس لديه المال، وكان الرجل ينوي أن يسلمهن لأعمال الدعارة، بسبب بؤسه وفقره الشديد.

لم يقف القديس مكتوفِ الأيدي، فقام سريعًا بارتداء ملابس تنكرية، باللون الأحمر، وقبعة بنفس اللون، حتي يستطيع التخفي جديًا، لأنه كان معروفًا في البلدة.

وبالفعل وصل إلى منزل الرجل ليلًا، وألقى في بيته كيس به 100 دينار، فرح الرجل كثيرًا، وقام بتزويج الفتاة الأولى.

ثم جاء دور الفتاة الثانية، وفكر الرجل في الشر مرة أخرى، إلا أن قام القديس نيقولاوس بنفس الفعل، حتى استطاع الرجل تزوج ابنته الثانية.

وتكرر الحادث مع الفتاة الثالثة، ولكن هذه المرة قرر الرجل معرفة هوية من يساعده، فظل ساهرًا منتظرًا قدومه، وعندما شعر بإلقاء الكيس، فر مسرعًا خارج المنزل لمعرفة مين يكون، وعرف حينها أنه القديس نيقولاوس أسقف المدينة، فخر عند قدميه شاكره كثيرًا، لتزويج فتياته، وانقاذه من فعل الشر.

وسرعان ما انتشرت الحادثة، وأطلق عيله الأب المعطي، لكثرة عطائه للفقراء والمساكين.

ارتباطه برأس السنة وعيد الميلاد

بعد وفاته انتشرت سيرته في روسيا وأوروبا خاصة ألمانيا وسويسرا وهولندا، وأطلق عليه "بابا نويل" ككلمة فرنسية تعني "أب عيد الميلاد"، وأخذوا يتبادلون الهدايا في رأس السنة، معتقدين أن بابا نويل، يعطيهم ما يريدونه في عيد الميلاد، والسنة الجديدة.

وسوم اسقف مورا القديس نيقولاوس بابا نويل عيد الميلاد راس السنة

عاجل الأرصاد تُعلن ارتفاع درجات الحرارة خلال الأيام المقبلة لتصل إلى 33.. وتحذر: "متخففوش الملابس" (فيديو)