رئيس التحرير
محمود المملوك

من خريجي كلية العلوم.. “لمبة” مؤسسة تهدف لزيادة الوعي البيئي في مصر

القاهرة 24

“هي كيان اجتماعي متنامٍ، ومؤسسة فكرية وفعلية ترفع الوعي البيئي، وتخلق معرفة قابلة للتنفيذ، وتشجع التواصل والتعاون بين الأفراد والجماعات؛ لتحقيق الاستدامة البيئية”، هكذا شرح القائمون على مؤسسة “لمبة” أهدافها، عبر صفحتهم على الفيسبوك.

وتواصل “القاهرة 24” مع مديرة المؤسسة “آية يوسف”، حيث قالت: “احنا مجموعة من خريجي كلية العلوم من قسم البيئة، بدأنا في 2014 بعد تخرجنا من الكلية، وكان هدفنا الأساسي؛ هو رفع الوعي البيئي في المجتمع”.

وأضافت: “في البداية قمنا بعمل استبيان؛ لمعرفة مدى وعي الناس بالقضايا والمواضيع البيئية، خاصة وعي الأطفال، وبالفعل قررنا العمل على برامج تعليمية، وورش عمل”، قائلة: “بنعلم الأطفال المفاهيم البيئية، عن طريق ألعاب تعليمية”.

وأكدت أن للمؤسسة مشاركة سنوية في مكتبة الإسكندرية، خلال البرنامج الصيفي، والشتوي، ومع مكتبة النشء؛ نعد برنامجا للمشاركين فيها، موضحة: “بيكون عبارة عن مجموعة من ورش عمل عن “الاستدامة، إعادة التدوير، الزراعة، الطاقة المتجددة”.

" من خريجي كلية العلوم".. لامبة مؤسسة بيئية تهدف لزيادة الوعي البيئي
” من خريجي كلية العلوم”.. لامبة مؤسسة بيئية تهدف لزيادة الوعي البيئي

وأوضحت  أن هناك برامج تعليمية أيضًا للمشاركات المجتمعية؛ لتمكين المرأة والأطفا، قائلة: “نظمنا ورش في يوم الأرض، في العياط، ونظمنا حملات تنظيف الشواطئ ورفع الوعي ضد مخاطر البلاستيك بين المُصيَّفين”.

ونوهت إلى أن العمل تطوعي، ولكن ينقسم بين طلاب كلية العلوم، فهم المسؤولون عن ورش العمل، وبين المتطوعين الآخرين القائمين بالعمل الإداري، من حيث “التنظيم والسوشيال ميديا”، مشددة على أن جميع الورش تتم مراجعتها أولًا قبل الإعلان عنها.

وأشارت إلى أن محتوى الورشة يكون وفقًا للفئة العمرية لها، فهناك جزئين نظري وعملي، فالعملي ينقسم بين الأطفال بـ”التطبيق على الرسومات والألوان”، والكبار؛ يتم تطبيق “النظري” بالشكل العملي المناسب لكل محتوى، ولكن جميع المواد تتم فى اتجاه البيئة، والتنمية المستدامة.

" من خريجي كلية العلوم".. لامبة مؤسسة بيئية تهدف لزيادة الوعي البيئي
” من خريجي كلية العلوم”.. لامبة مؤسسة بيئية تهدف لزيادة الوعي البيئي

ونفت أن يكون للمؤسسة مقرًّا خاصًّا بها، ولكن يقومون باستئجار قاعات لورش العمل، ومن الممكن أن يتم ذلك أيضا فى المكتبات، كمكتبات المدراس، أو مراكز الثقافة.

أما عن تبني الدولة لما يقومون به، فأكدت “آية” تمنيها رعاية وزارة البيئة للمؤسسة، مشيرة في السياق ذاته إلى مساعدة المجلس القومي للمرأة لهم؛ لإقامة ورش عمل بيئية للسيدات، ولكن توقف الأمر بسبب كورونا.

 

View this post on Instagram

 

آية يوسف ناشطة بيئية وأحد سفراء التنمية المستدامة في مصر Aya Youssef is an environmental activist and an ambassador of sustainability in Egypt. آية يوسف تسعى لتحقيق اهداف التنمية المستدامة من خلال جميع مشاريعها التنموية، لذا أسست مبادرة لمبة في 2014 بهدف نشر وزيادة الوعي البيئي عن طريق التعليم المستدام. تقوم آية بتصميم وتيسير برامج لمبة التعليمية وتنسيق التعاون مع الكيانات الأخرى. Aya Youssef seeks to achieve sustainable development goals (SDGs) throughout all her development projects. She has founded Lampa Environmental Initiative in 2014 to raise environmental awareness through sustainable education. She designs and facilitate Lampa’s educational programs and coordinates the cooperation with third parties. آية حاصلة على درجة الماجستير في التنمية المستدامة من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وتخرجت من جامعة الإسكندرية وتخصصت في علوم الكيمياء / البيئة. Aya graduated from Alexandria University, majoring in Chemistry/ Environmental Sciences. She holds a master’s degree in sustainable development from the American University in Cairo. ساهمت في العديد من المشاريع المجتمعية التي تهدف التنمية المستدامة، التحقت آية بالمدرسة الصيفية للطاقة المتجددة في مدينة بون بألمانيا في 2013، شاركت في الاجتماع الإقليمي للتوعية بمخاطر الفحم في جوهانسبرج – جنوب أفريقيا في 2014 خلال عملها كمنسق مصر لمنظمة ٣٥٠ ، و التحقت مؤخرًا تدريب دبلوماسيات المناخ الذي نظمته konrad adenauer stiftung في برلين – ألمانيا . She has contributed to many community projects tackling sustainable development. Alongside academics, Aya joined renewable energy summer school in Bonn- Germany in 2013, participated in the regional coal network meeting in Johannesburg- South Africa in 2014 while working as Egypt’s National Coordinator for for 350.org. Recently, she participated in the Climate Diplomacy training organized by Konrad Adenauer Stiftung in Berlin- Germany. عملت آية كمساعد تدريس بدوام جزئي في كلية الهندسة في الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري إلى جانب عملها فى قسم البيئة بالشركة المصرية لشغيل وصيانة المشروعات. وتعمل حاليا بمجال الاستشارات البيئية والاستدامة – لينك صفحة لمبة في نهاية البوست Aya worked as a part-time teaching assistant at the Faculty of Engineering,

A post shared by Women of Egypt — سيدات مصر (@woegypt) on Mar 1, 2020 at 7:11am PST

“البيئة” تنجح في إنقاذ سلحفاة بحرية مهددة بالانقراض وإعادتها لبيئتها الطبيعية