الأحد ١٧ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

صحة وطب

الأطعمة المسموح بها والممنوعة عن مرضى الإيدز 

أطعمة لمرضى الإيدز

يحتاج مرضى فيروس نقص المناعة البشرية “الإيدز” إلى اتباع نظام غذائي صحي، لتقوية الجهاز المناعي الذي يضعف بتطور المرض وتخفيف الأعراض المصاحبة له وتقليل فرص الإصابة ومضاعفاته الخطرة، وانطلاقًا من الدور التوعوي الذي دشن من أجله شهر التوعية بالإيدز، نستعرض الأطعمة الممنوعة والمسموحة للمصابين به، وفقًا لموقع “NIH.GOV”.

“مرسال” تستجيب لـ”القاهرة 24″ وتتكفل بحالة “راندا” مريضة الإيدز

الأطعمة المسموحة لمرضى الإيدز

• الفواكه والخضروات

تعتبر الخضروات والفواكه من الأطعمة الضرورية لمرضى الإيدز، لاحتوائها على العديد من العناصر الغذائية التي تساعد على تعزيز المناعة، مثل مضادات الأكسدة وفيتامين سي والحديد والزنك والنحاس، ولكن يراعى غسلهما جيدًا بالماء الجاري قبل تناولهما.

• السوائل

 ترتفع فرص الإصابة بالجفاف بين مرضى الإيدز بشكل ملحوظ، ويرجع السبب إلى الإسهال، فهو أحد الأعراض المصاحبة لهذا المرض، لذلك يجب الاهتمام بتناول الماء والشوربة والعصائر الطازجة لتعويض نقص السوائل بالجسم.

• البروتين

الوزن الذي يفقده مريض الإيدز لا يكون من الدهون فقط، بل من الممكن أن يشمل العضلات أيضًا لذلك يراعى الاهتمام بتناول الأطعمة الغنية البروتين، مثل الأسماك واللحوم والدواجن، للحفاظ على الكتلة العضلية، وعلى مرضى الإيدز المصابين بأمراض الكلى أن يتناولوا مصادر البروتين بكميات معتدلة لأن الإفراط فيها قد يشكل عبئًا على صحة الكلى.

• فيتامين (أ)

يمثل فيتامين (أ) أهمية كبيرة لصحة مرضى الإيدز، إذ يساعد على تقوية المناعة وتعزيز قدرة الجسم على مكافحة العدوى وتخفيف آلام المعدة والفم المصاحبة لهذا المرض، ومن أبرز الأطعمة الغنية بفيتامين (أ) منتجات الألبان، خاصةً الحليب والجبن والزبادي والحبوب الكاملة والفلفل الأحمر والجزر والبطاطا الحلوة.

• الألياف 

تلعب الألياف دورًا كبيرًا في تعزيز صحة الجهاز الهضمي والقلب عند مرضى الإيدز، وبخلاف الخضروات والفواكة، يعتبر القمح والشوفان والعدس من أبرز الأطعمة الغنية بها.

• الكافيين

 يمكن لمرضى الإيدز مكافحة الالتهابات التي تداهم أجسامهم بسبب المرض عن طريق تناول الأطعمة والمشروبات الغنية بالكافيين، مثل الشوكولاتة الداكنة والقهوة. 

 الأطعمة الممنوعة على مريض الإيدز

• الوجبات السريعة

 يحظر على مرضى الإيدز تناول الوجبات السريعة، لأنها من الأطعمة التي تضعف الجهاز المناعي، بسبب محتواها العالي من الدهون المشبعة والصوديوم، كما أنها تزيد من حدة بعض الأعراض مثل الغثيان والقيء.

• السكريات 

يوصي الأطباء مرضى الإيدز بالابتعاد عن الحلوى والمشروبات الغازية والعصائر المحلاة، لاحتواء هذه المنتجات على نسبة عالية من السكريات التي تضعف المناعة وتجعلها أقل قدرة على محاربة العدوى الفيروسية المسببة للمرض.

• الأطعمة الدسمة

 احتواء الأطعمة الدسمة على نسبة عالية من الدهون المشبعة تجعلها من الأطعمة المحظورة على مرضى الإيدز، لأنها تؤثر سلبًا على كفاءة الجهاز المناعي ولذلك يتعين على مرضى الإيدز التركيز على الدهون الصحية الموجودة في الأسماك الدهنية والمكسرات والزيوت الطبيعية والأفوكادو.

هل يمكن أن تسبب أدوية فيروس نقص المناعة البشرية أو فيروس نقص المناعة البشرية مشاكل متعلقة بالتغذية؟

يمكن أن تسبب أدوية فيروس نقص المناعة البشرية وفيروس نقص المناعة البشرية “الإيدز” في بعض الأحيان مشاكل تتعلق بالتغذية، ويمكن لبعض أنواع العدوى المرتبطة بفيروس نقص المناعة البشرية أن تجعل من الصعب تناول الطعام أو البلع، و لأدوية فيروس نقص المناعة البشرية آثار جانبية تتعلق بالتغذية مثل فقدان الشهية أو الغثيان أو الإسهال.

 

وسوم مسلسل الدايرة الإيدز الجهاز الهضمي متحرش المناعة

مواضيع متعلقة

عاجل رسميًا.. إلغاء مباراة ألمانيا وكاب فيردي بكأس العالم لكرة اليد بسبب إصابات كورونا