الأحد ٢٤ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

صحة وطب

السر وراء نوم الأطفال أثناء الاهتزاز (دراسة)

طفل

أظهرت دراسة أمريكية أن الحركات الاهتزازية الجيدة دهبًا وإيابًا تساعد على قتل الحشرات في النوم، مما يؤهلهم لنوم عميق ومريح، إلى استيقاظهم بطاقة أفضل.

ووجد باحثون من الولايات المتحدة أن الطفل ينام لفترة أطول إذا تم اهتزازه برفق، وعندما يستيقظ يشعر بمزيد من الطاقة، ويمكن أن ينطبق الشيء نفسه على البشر.

تعرف على تأثير الأرق وقلة النوم على الصحة العامة لجسم الإنسان

علاوة على ذلك، فإن الأطفال تنام على الاهتزازات بسهولة ، مما يشير إلى أنهم يتعلمون تدريجياً الاسترخاء عند تعرضهم للحركات، وتساعد نتائج الدراسة على تفسير الممارسة الشائعة المتمثلة في هز الأطفال للنوم،  إلى جانب السبب في أن الرحلات بالسيارة يمكن أن تجعل الناس يشعرون بالنعاس.

وقالت مؤلفة البحث وعالمة الأعصاب “كيونجهي كوه” من جامعة “توماس جيفرسون” للصحيفة البريطانية “ديلي ميل”: يحب الأطفال أن يهزوا أثناء النوم، ولكن الآليات العصبية الكامنة وراء هذه الظاهرة المعروفة تظل غامضة إلى حد كبير”.

ووجد الباحثون في دراستهم أن ذباب الفاكهة يظل نائمًا لفترة أطول عند تعرضه للاهتزازات، كما وجد أن الذباب أقل استجابة لأنواع النبضات الضوئية التي عادة ما تثيرها بسهولة تامة،ولكن بمجرد استيقاظها، تبين أنها أصبحت أكثر نشاطًا بعد ذلك بفضل رصيد النوم الذي تراكمت لديها.

وهذا يعني أن الذباب يتصرف كما لو كان قد نام أكثر مما يحتاج إليه أثناء الاهتزاز، مما يسمح له بأداء أفضل.

وتابعت” كوه”: “أردنا إنشاء ذبابة الفاكهة كنظام نموذجي لدراسة آليات تحفيز النوم عن طريق التحفيز الميكانيكي”.

وتشير النتائج إلى أن النوم الناجم عن الاهتزازات،  مثل النوم الذي يحدث في الكرسي الهزاز أو سيارة تتحرك ، يشبه النوم المنتظم في السرير، ويساعد على أداء بعض الوظائف الحيوية من الراحة.

ووجد الباحثون أن مقدار النوم الإضافي الذي حصل عليه كل ذبابة في الدراسة،  كان يعتمد على خلفيتها الجينية  إلى جانب سعة وتواتر الاهتزازات المطبقة، فضلًا عن الأعضاء الحسية المتعددة المتورطة، وعندما تم تطبيق الاهتزاز على الحشرات لأول مرة، نمت نشاطًا أكثر من المعتاد، ولكن بعد ذلك جعلتها الحركة تنام تدريجيًا.

كما لاحظ الفريق أيضًا أن الذباب ينام بسهولة أكبر، عندما يتعرض للاهتزازات بشكل متكرر،  مما يشير إلى تشغيل عملية التعود ، وهي شكل بسيط من أشكال التعلم.

في حين أوضحت” كوه”:  إن الذباب يتعلم بمرور الوقت أن الاهتزاز لا يشكل تهديدًا، مما يقلل من رد فعلهم على التحفيز الذي من شأنه أن يجعلهم في حالة تأهب”.

متلابعة:” من غير الواضح ما إذا كانت آليات مماثلة تعمل في البشر، ولكن  ومع ذلك، فإن أدمغة الذباب والبشر متشابهة بشكل أساسي في كيفية تشكيلها وعملها.

مؤكدة أن الحقائق الجيدة قد تساعدنا في تطوير وتحسين التحفيز الحسي كأداة للمساعدة على النوم للبشر.

ومع اكتمال دراستهم الأولية ، فإن أهداف الباحثين الأولية هي معرفة المزيد عن الآليات الأطفال الأساسية، باستخدام ذبابة الفاكهة كنظام نموذجي، كما أنهم يخططون لتحديد الخلايا العصبية المحددة في دماغ الذبابة التي تشارك في عملية النوم بمساعدة الاهتزاز.

كما تبين أن النوم أقل من 6 ساعات في الليلة يزيد من خطر الوفاة المبكرة بنسبة 12 %.

وسوم الأطفال الأعصاب الحشرات برنامج قناة الوزارة النوم

مواضيع متعلقة

عاجل منتخب مصر يتعادل مع سلوفينيا ويتأهل لربع نهائي بطولة العالم لليد