الجمعة ٢٦ فبراير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

صحة وطب

مستشار الرئيس: ليس من مصلحة أحد إخفاء أعداد مصابي كورونا.. وكثيرون يعالجون بالمنازل

كورونا في مصر

كورونا في مصر

قال الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة، إن ذروة الموجة الثانية من وباء كورونا في مصر لا يمكن اكتشافها إلا بعد انخفاض أعداد الإصابات بالفيروس، مشيرًا إلى تزايد الأعداد في مصر حاليًا، ما يعني أن الحديث عن الذورة سابق لأوانه.

وأضاف تاج الدين، في تصريحات عبر برنامج "يحدث في مصر" المذاع عبر قناة "mbc مصر"، مساء الثلاثاء، أنه من المتوقع استمرار الأعداد في التزايد خلال الفترة المقبلة، متابعًا: "ليس مؤكدًا أن تواصل الإصابات اليومية في تزايد حتى فبراير، ونتمنى من الله ألا يستمر هذا التزايد، ونحن نتابع الوضع". 

وأشار إلى أن الأعداد المعلنة من وزارة الصحة حول الإصابات اليومية، يُعبر عن حالات العدوى التي توافدت على المستشفيات، بينما حالات "كثيرة للغاية" تلقت العلاج في المنازل، وحالات ثالثة أصيبت بالعدوى دون ظهور المرض عليها، وفق قوله.

وأكد أن عدم رصد باقي الحالات المصابة في مصر "ليس بالغريب أو العجيب"، وأنه لا مصلحة لأحد في إخفاء أعداد المصابين بكورونا، مشيرًا إلى قدرة القطاع الطبي المصري على التعامل مع الزيادة في الإصابات، لاسيما وأن الأطباء والمؤسسات الصحية والمرضى بات لديهم خبرة في الموجة الثانية عن الموجة الأولى.

“الصحة”: لا يوجد لقاح لعلاج فيروس كورونا المستجد “treatment for MERS”
 

وسوم عدد إصابات كورونا كورونا في مصر مستشار الرئيس

مواضيع متعلقة

عاجل "الصحة": تسجيل 589 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا.. و46 وفاة