الجمعة ٢٦ فبراير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

صحة وطب

ممارسة الرياضة 10 دقائق يوميًا تحمي من تلف الدماغ (دراسة)

ممارسة الرياضة يوميا

ممارسة الرياضة يوميا تحمي من تلف الدماغ

أظهرت دراسة أجريت حديثا، أن ممارسة الرياضة البدنية لمدة 10 دقائق يوميًا أثناء منتصف العمر، يمكن أن يساعد في حماية عقلك من التدهور مع تقدمك في السن، حيث قال العلماء إن النشاط البدني المنتظم- مثل المشي السريع أو الجري أو ركوب الدراجات - في منتصف العمر إلى مرحلة متأخرة من العمر، يرتبط بتقليل تلف الدماغ بعد 25 عامًا.
 

ودرس باحثو مركز إيرفينج الطبي بجامعة كولومبيا، 1600 شخص، بمتوسط ​​عمر 53 عامًا، وحضروا 5 فحوصات جسدية على مدار 25 عامًا، حيث تشير النتائج التي توصلوا إليها إلى أن الكميات الأكبر من النشاط البدني "المعتدل إلى القوي" في منتصف العمر لها تأثير "وقائي" على الدماغ كلما تقدمت في العمر.

 

اليوم.. رئيس الوزراء البريطاني يحدد مصير الممكلة من الإغلاق بسبب كورونا

وقيَّم المشاركون في الدراسة، مستويات نشاطهم الأسبوعي "مرة واحدة" في البداية، ومرة ​​أخرى "مرتين إضافيتين" خلال فترة 25 عامًا، حيث أبلغ كل شخص عن مقدار الوقت الذي مارسه في نشاط بدني متوسط ​​إلى قوي، والذي صنفه الباحثون على أنه لا شيء، منخفض، متوسط ​​أو مرتفع.

واستخدم الباحثون في نهاية الدراسة، فحوص الدماغ لقياس مادة وآفات الدماغ الرمادية والبيضاء للمشاركين، أو مناطق الإصابة أو المرض في الدماغ، وقالت مؤلفة الدراسة بريا بالتا إن النتائج تشير إلى أن النشاط البدني - خاصة خلال منتصف العمر - يرتبط ارتباطًا وثيقًا بصحة الدماغ.

وأضافت بالتا: "إن ممارسة النشاط البدني المعتدل إلى القوي لمدة ساعة و15 دقيقة على الأقل في الأسبوع؛ قد يكون مهمًا طوال حياتك؛ لتعزيز صحة الدماغ، والحفاظ على البنية الفعلية لعقلك"، وفقا لـ"ديلي ميل".

وسوم يوميا تلف الدماغ حماية ممارسة الرياضة

عاجل بلاغ للنائب العام يتهم مأمور وضباط قسم أكتوبر بالتعدي على أسرة وترويعها (صور)