رئيس التحرير
محمود المملوك

رئيس الوزراء البريطاني يواجه انتقادات بسبب زيارته إلى أسكتلندا

القاهرة 24

دافع بوريس جونسون، رئيس الوزراء البريطاني، عن زيارته لأحد مصانع إنتاج اللقاحات المضادة لفيروس كورونا في أسكتلندا، حيث انتقده البعض بالذهاب إلى بؤرة يتفشى فيها الوباء، مشيرًا إلى أنه لم يمنعه أحد من زيارة أي مكان في المملكة المتحدة.

وحسب ما جاء في شبة أخبار "روسيا اليوم": "كانت زيارة بوريس جونسون لمصنع اللقاحات الأسكتلندي بعد مرور 24 ساعة من التأكد من إصابة بعض العاملين في المصنع، حيث كانت نسبة الإصابة هي واحد من بين كل 8 موظفين في المصنع، وهذا ما أثار الجدل بين الناس".

وفي نفس الوقت، قال ديفيد لورانس المدير المالي لشركة "Valneva"، تم الإبلاغ عن وضع المصنع ومدى تفشي الفيروس بين العمال، إلا إن جونسون أكد على أنه لم يعلم بتفشي كوفيد-19 قبل الزيارة.

وأشار موريس جونسون، إلى أن وظيفته هي زيارة كل أجزاء المملكة المتحدة ولم يوقفه أي شئ عن عمله، وهو فخور بما وصلت له الحكومة بشأن اللقاحات، حيث تم الإعلان في وقت سابق من هذا الأسبوع عن تعيم أكثر من 8 مليون مواطن بريطاني، ويثق جونسون في استكمال حملات توزيع اللقاحات وتحقيق الخطة المستهدفة.

واعتبرت نيكولا سترجين، رئيسة وزراء اسكتلندا، أن زيارة رئيس الوزراء البريطاني إلى البلاد غير ضرورية، وهذا الأمر سيجعل من الصعب إقناع الناس بالالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية ومن ضمن ذلك الالتزام بقيود السفر.     

اليابان تقر بفشل تطبيقها "كوفيد 19" منذ سبتمبر الماضي