رئيس التحرير
محمود المملوك

استشاري تغذية علاجية: السمنة تؤدي إلي العقم المؤقت وتأخر الإنجاب

القاهرة 24

قالت الدكتورة ليندا جاد، استشاري التغذية العلاجية والسمنة بطب القصر العيني، أن السمنة هي زيادة فى كمية الدهون الموجودة في الجسم عن المعدل الطبيعي، مما يؤدي إلي ارتفاع الضغط والآم في الظهر وتسبب مرض السكر من الدرجة الثانية، وألم في الركبتين بسبب زيادة الوزن وتؤدي الي صعوبة التنفس، كما أنها تؤثر علي الجهاز المناعي.

وتابع كما تسبب الخمول وعدم التركيز، مضيفة انها تسبب تكيس المبايض عند السيدات مما يؤدي الي العقم المؤقت او تأخر في الانجاب.

وأضافت أن نوع السمنة يتحدد حسب كتلة الجسم والوزن علي مربع الطول بالمتر، ولها ستاندر محدد من 20 إلي 25، وهذا الطبيعي من 25 الي 30 زيادة في الوزن من 30 الي 35 سمنة درجة إولي من 35 إلي 40 سمنة درجة ثانية فوق الأربعين سمنة درجة ثالثة.

كما أنه هناك سمنة موضعية ولها علاقة بالوراثة حسب جينات الشخص، وهي عبارة عن زيادة في منطقة معينة بالجسم مثل زيادة في البطن أو الارداف، وتتم معالجتها عن طريق الريجيم وممارسة الرياضة علي المنطقة التي توجد بها الزيادة.

وأوضحت أن طرق العلاج من مرض السمنة تكون عن طريق ممارسة الرياضة وواتباع الريجيم لمدة 6 اشهر متواصلة مع طبيب، او عن طريق عمل بالون المعدة مضيفة أنها لا تشجع عمليات شفط الدهون، كما أنه يمكن إجراء العمليات الجراحية عملية التكميم للأشخاص الذين يتناولون الوجبات بكميات كبيرة، وعملية تحويل المسار، للأشخاص الذين يتناولون السكريات بكميات كبيرة”.

عاجل