الثلاثاء ٠٢ مارس ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

سياسة

محافظ إسكندرية: ما حدث على كوبري استانلي سيتحول لبؤرة تهدد 5 ملايين مواطن

محافظ الإسكندرية

محافظ الإسكندرية

قال اللواء محمد الشريف، محافظ الاسكندرية، في أول مداخلة له منذ إصابته بفيروس "كورونا"، إنه ما زال أمامه فترة تتراوح  بين ثلاثة وأربعة أيام حتى تنتهي فترة العزل الصحي الخاصة به.
وأضاف الشريف، في مداخلة هاتفية عبر برنامج "كلمة أخيرة"، الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة "ON" قائلاً: "الحمد لله الأمور اتصلحت وبقت أفضل كتير".

وواصل: "النهارده مش حابب أتكلم كمحافظ، لكن كأحد المواطنين الذين أصابهم فيروس كورونا،  وإصابة ليست سهلة بل شديدة"، مضيفا "عاوز أقول للمواطنين إن تجربتي   مع كورونا صعبة مش سهلة، خاصة أن الإصابة تؤدي  لتدهور الحالة الصحية للإنسان مع ضعف التنفس، وبيبقى صعب أوي مش زي الإنفلونزا خالص الموضوع مش سهل".

 ووجه رسالة للمواطنين في الإسكندرية وبقية المحافظات قائلا: "الموضوع مش سهل وكل واحد يلتزم بالإجراءات الاحترازية كويس أوي أوي، لأن المرض صعب جداً".

وأردف: "رسالتي لغير الملتزمين، الأمر شديد الخطورة وكل واحد يخلي باله  من نفسه، أنا كمحافظ وأثناء عملي ومباشرتي للأمور بشكل ميداني، مكنتش حريص بشكل زيادة عن اللزوم، أحياناً كنت بقلع الكمامه عشان أكلم الناس وأرجع ألبسها تاني  والكلام ده مش هكرره تاني، لأني شفت المرض وعانيت منه أوي".

وواصل: " لما عملت الفحوصات كان الفيروس اثناء إجراء الاشعة قد لإقتحم الرئة بشدة والان  أحصل على جرعات كبيرة من الكرتيزون  حتى أكون بوسعي  السيطرة على المرض والحمد لله أفضل دلوقتي وبقول الكلام ده لكل المواطنين  محدش يعتقد إنه نوع من أنواع الانفلونزا وهيعدي ".

وفي أول تعليق له على احتفالات كوبري إستانلي عشية احتفالات رأس السنة قال "كنت حزين جداً وأنا بشوفه ومهموم وحزين حزني على المواطن السكندري أكبر من حزني على  نفسي، وكنت بتخيل  لو أنا كنت موجود وقتها كنت هنزل بنفسي، وهمنع ده زي ما عملت المرة الي فاتت ومكنش الموقف كويس، وشفت كمان فيديوهات كارفور.. وما حدث في المول أمر سيئ جداً وغير مقبول".

وتابع "مش معقول الدولة تمشي في اتجاه عبر الرئيس  ومجلس الوزراء، وإحنا نمشي في اتجاه  تاني، الدولة  قامت بتأجيل الامتحانات وعملت كل حاجة وبعدين نشوف مشهد زي ده سواء في ستانلي أو كارفور، وكأننا نسير عكس اتجاه الدولة وحرصها على سلامة وصحة المواطنين، ومن أجل ذلك اصدرت توجيه ووقفت بالمرصاد  حتى نزلت الأحياء وباشرت عملها  في كارفور  وأغلقنا 20 محلا لعدم اتباع  الإجراءات الاحترازية لا من ناحية العدد ولا ارتداء الكمامة".

وأكد المحافظ، أن أي مكاسب مادية لا تساوي شيئاً أمام صحة المواطن، قائلا: "الناس والأسر المتزاحمة والشباب في كارفور أو ستانلي، مشهد مؤسف، الشباب كان فرحان فرحة زائفة بيضحك على نفسه لأنه أول ما يصاب مش هيعرف يتنفس وهيصيب أسرته".

وكشف أنه يباشر عمله بالكامل عن بعد عبر إستراحته التي يمكث فيها فترة عزله الصحي قائلا: "بباشر عملي كامل من الاستراحة لكن مافيش نزول ميداني لحد ما يتم شفائي وأنزل".

وأستكمل : "عدد اللي كانوا واقفين على الكوبري  ليلة راس السنة 2000 أو 3000  لكن عدد سكان محافظة الاسكندرية أكتر من 5 مليون لكن  ماحدث  يمثل هخطورة كونه بؤرة محتملة  ممكن يصيبوا  الخمسة مليون في البيوت".

وسوم جائحة كورونا كورونا محافظ الاسكندرية

مواضيع متعلقة

عاجل طقس الثلاثاء مائل للدفء نهارًا على القاهرة والوجه البحري