< اليونان تعلن رغبتها المساعدة في حل أزمة سفينة قناة السويس الجانحة
القاهرة 24
رئيس التحرير
محمود المملوك

اليونان تعلن رغبتها المساعدة في حل أزمة سفينة قناة السويس الجانحة

السفينة الجانحة
السفينة الجانحة

أعلنت وزارة الخارجية اليونانية بالتعاون مع وزارة النقل البحري وسياسة الجزر والجمعية اليونانية لمالكي السفن ورجال الإنقاذ والقوارب المضادة للتلوث، عن رغبتها في  التعاون مع إدارة قناة السويس، لتحريك السفينة الجانحة.

وذكرت الخارجية اليونانية، في بيان لها، استعدادها لإعادة الملاحة سواء على مستوى قطر السفينة "إيفر جيفين" أو على مستوى أعمال التجريف.

وذلك لكون اليونان تتميز بأنها دولة بحرية بامتياز، وتولي أهمية خاصة لقيمة الملاحة الحرة ودون عوائق في جميع أنحاء العالم، ولهذا السبب أعلنت عن رغبتها بمساعدة إدارة قناة السويس كونها مجرى ملاحي عالمي.


وأشار البيان إلى أن الجانب اليوناني يتابع التطورات في قناة السويس عن كثب، آملين في عودة قناة السويس بنشاطها المعتاد للملاحة الدولية في القريب العاجل.

فيما كشف مهاب مميش، مستشار رئيس الجمهورية لمشروعات محور قناة السويس، خسائر جنوح السفينة البنمية في القناة، وأنها تكبدت خسائر مالية نظرا لتعطلها في المجرى الملاحي، مع حدوث خسارة مادية للعالم كله، مشيرًا إلى أن هناك خسائر كبيرة للكثير من السفن. 

وأكد "مميش"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "حديث القاهرة"، مع الإعلامي خيري رمضان، والإعلامية كريمة عوض، المُذاع عبر قناة "القاهرة والناس"، أن شركات التأمين سوف تعوض الخسائر المالية التي حدثت منذ تعطيل السفينة البنمية، وتقوم شركة التأمين بدفع تكاليف الإصلاح إلى هيئة قناة السويس، وليس هناك أي تعويضات ستدفعها مصر، حيث إن هيئة قناة السويس غير مسئولة عن الحادث.