الثلاثاء ٠٩ مارس ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

تقارير وتحقيقات

وزيرة الصحة تتحدى القانون وترفض تعيين “خرّيج البرنامج الرئاسي” مديرًا للرعاية الصحية (صور)

وزيرة الصحة والدكتور حلمي عبد الرحمن

في سابقة ليست الأولى من نوعها في وزارة الصحة، قررت وزيرة الصحة استبعاد الدكتور حلمي عبد الرحمن، من موقع المدير التنفيذي للرعاية الصحية، بعد أن اجتاز الاختبارات بجميع مراحلها وفقًا للإعلان المنشور بجريدة الأهرام، وصدور قرار التعيين وتسلمه العمل، إلا أن الوزيرة كان لها رأى آخر.

وبالرغم من اجتياز الدكتور حلمي أحمد عبد الرحمن كافة الاختبارات المعلنة من قبل وزارة الصحة في مسابقة رسمية لاختيار مدير تنفيذي للهيئة العامة للرعاية الصحية، رفضت الوزيرة تنفيذ القانون وامتنعت عن اعتماد تعيينه.

وقررت الوزيرة تعيين طبيب من مكتب مساعدها، ضاربةً بكل الأطر القانونية عرض الحائط، رغم المسابقة التي أعلن عنها رسميا في يونيو الماضي وتقدم لها 700 من الأطباء، وخضعوا جميعًا لاختبارات طويلة، وانتهى الأمر باختيار الدكتور حلمي أحمد عبد الرحمن، بعد حصوله على الأرقام النهائية في جميع الاختبارات التي خاضها من اللجان التي تم وضعها من خارج وزارة الصحة، بحثًا عن شفافية وحياد في الاختيار.

وصدر قرارٌ في 10 يونيو الماضي بتعيين الدكتور حلمي أحمد عبد الرحمن، مديرًا تنفيذيًا للهيئة، وتم إعلانه باستلام العمل في ٢٣ يونيو الماضي، ورفضت الدكتورة هالة زايد تنفيذ القرار الخاص بالاستلام على مدار الشهور الأربع الماضية، وقالت نصًا للدكتور حلمي: “أنا مش موافقة.. أبقى استلم بعد ما أنا أسيب الوزارة”، على حد قوله.

وكان الدكتور خالد النوري، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، أصدر قرارًا بتعيين الدكتور حلمي عبد الرحمن، مديرًا تنفيذيًا للهيئة، تنفيذا للمادة 19 من قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 2041 لسنة 2018، والتى تنص على أن “يكون لهيئة الرعاية مدير تنفيذى يصدر بتعيينه وتحديد اختصاصاته قرار من مجلس الإدارة وذلك لمدة أربع سنوات قابلة للتجديد لمرة واحدة فقط.

يذكر أن المدير التنفيذي للهيئة العامة للرعاية الصحية، أحد خريجي البرنامج الرئاسي لإعداد الكوادر القيادية، وهو طبيب قلب وأوعية دموية ويشهد له الجميع بالكفاءة.

وسوم استبعاد تعيين مسئول البرنامج الرئاسي الرعاية الصحية لصالح اخر وزارة الصحة وزيرة الصحة هالة زايد

عاجل المحامية دينا المقدم تعلن القبض على المتحرش بطفلة المعادي