الثلاثاء ٢٦ يناير ٢٠٢١

رئيس التحرير
محمود المملوك

رياضة

عمرو مصيلحي: كل الإمكانات مسخرة لتنظيم تصفيات المنطقة الخامسة المؤهلة لبطولة إفريقيا لكرة السلة بما يليق باسم مصر (حوار)

عمرو مصيلحي: كل الإمكانات مسخرة لتنظيم تصفيات المنطقة الخامسة المؤهلة لبطولة إفريقيا لكرة السلة بما يليق باسم مصر (حوار)

تحدث عمرو مصيلحي، عضو مجلس إدارة الاتحاد المصرى لكرة السلة ورئيس لجنة المنتخبات القومية، أن الجميع يعمل على قدم وساق من أجل استضافة بطولة تصفيات المنطقة الخامسة المؤهلة لبطولة إفريقيا لكرة السلة “رجال” التي يشرف بإدارتها خلال الفترة من 27 إلى 29 نوفمبر الجاري وخروجها بالشكل الأمثل.

وتمنى مصيلحي أن يحقق منتخب مصر الفوز بالبطولة، وتحدث عن شكل الاستعدادات والتجهيزات، في ظل انتشار جائحة فيروس كورونا “كوفيد-19″، خلال حوار لـ”القاهرة 24”.. فإلى نص الحوار..

ما استعدادات الاتحاد المصري لاستضافة بطولة تصفيات المنطقة الخامسة المؤهلة؟

لا صوت يعلو داخل الاتحاد المصري لكرة السلة على الاستعداد والتجهيز لاستضافة البطولة، التي من المقرر أن تقام خلال الفترة من 27 إلى 29 نوفمبر الحالي، على الصالة المغطاة بنادي الاتحاد السكندري، حيث سعينا لتوفير كافة السبل وتسخير كافة الإمكانيات لخروج البطولة على المستوى الأمثل، حيث تقوم كافة الأجهزة والإداريين بدور كبير حتى يكون التنظيم على المستوى اللائق وتخرج البطولة في أبهى صورها.

هل هناك معوقات واجهتكم لتنظيم البطولة؟

منذ إعلان إسناد تنظيم البطولة لمصر وتحديد موعدها، تقرر إقامتها بمدينة الإسكندرية، وهناك دور كبير للدكتور مجدي أبو فريخة، رئيس الاتحاد المصري لكرة السلة، الذي أكد تسهيل كافة الإمكانات المتاحة وفتح خزائن أمانة الصندوق في الاتحاد لعمل أي شيء يصب في صالح البطولة ويليق بإمكانيات مصر، وجميعنا نأمل في خروج هذا العرس بصورة تليق باسم مصر وترضي الجميع وترضينا كاتحاد اللعبة.

هل لوزارة الشباب والرياضة دور في تنظيم البطولة؟

وزارة الشباب والرياضة بقيادة الدكتور أشرف صبحي، وكذلك اللجنة الأولمبية، يقومون بتوفير كافة مطالبنا المتعلقة بخوض المنتخب للبطولة أو على مستوى التنظيم لخروجها بالشكل الأمثل.

ما توقعاتك لمنتخبنا الوطني خلال البطولة؟

أتمنى التوفيق للمنتخب الوطني وتحقيق الفوز في المباريات الثلاثة والتأهل للبطولة الإفريقية وهناك مجهود كبير يبذله الكابتن أحمد مرعي، المدير الفني للمنتخب الوطني، وكذلك اللاعبين الذين يبذلون أقصى ما لديهم لتمثيل مصر تمثيل مشرف.

هل ترى أن استعدادات المنتخب الوطني للبطولة كافية؟

كان من المفترض أن يتم توفير معسكر خارجي للفريق القومي خارج مصر، ولكن هجوم الجائحة الثانية من فيروس كورونا “كوفيد-19″، حال دون إتمام ذلك؛ ما دفعنا لإلغاء المعسكر الخارجي، والاعتماد على المعسكر الداخلي والاعتماد على التدريبات والمباريات الداخلية مع بعض الفرق وتم تشكيل فريق لأداء المبارايات.

لماذا تم إلغاء معسكر صربيا؟

تم التواصل مع صربيا لإقامة معسكر للمنتخب، وفوجئنا بوجود ارتفاع كبير في عدد الإصابات والوفيات؛ بسبب انتشار فيروس كورونا هناك، ولذا اتخذنا قرار الحفاظ على اللاعبين والجهاز الفني لأن أهم شيء سلامتهم، ونأمل في أن يحقق اللاعبون شيئًا جيدًا جدًا، خاصة أن الفريق يقوده الكابتن أحمد مرعي وهو مدير فني كبير وعلى مستوى عالٍ جدًا وجهازه المعاون الكابتن وسام جابر والكابتن سولي وهم يبذلون مجهودًا كبيرًا لتجهيز اللاعبين والفريق ككل.

لماذا لم يتم توفير البديل لإقامة معسكر خارجي بخلاف صربيا؟

كل الدول أغلقت على نفسها بسبب انتشار فيروس كورونا، وفضلنا الحفاظ على لاعبينا والاكتفاء بالتدريبات وهو أمر مطبق على جميع المنتخبات، وهو أمر صادف المنتخبات المنافسة من بينها منتخب أوغندا الذي أقام المعسكر الخاص؛ استعدادًا للبطولة داخل مصر وحضر مبكرًا لخوض فترة الاستعداد؛ وذلك لوجود شعور لدى الجانب الأوغندي بالأمان الكبير داخل مصر.

ما تقييمك للمنتخبات المشاركة في البطولة؟

لم نشاهد المنتخبات الثلاثة “المغرب وأوغندا والرأس الأخضر” منذ فنرة طويلة نظرًا لتوقف النشاط فمنتخب المغرب يمر بفترة إحلال وتجديد ومنتخب أوغندا يعتمد على 7 لاعبين من المحترفين دفعة واحدة ومنتخب الرأس الأخضر ظهر بمستوى جيد جدًا خلال التصفيات وبالتالي من الصعب التكهن بنتيجة المباريات؛ لكن الفرصة كبيرة في تأهل منتخبنا، فمن المقرر تأهل 3 منتخبات من هذه المجموعة.

ما توقعاتك لمنتخبنا الوطني خلال البطولة؟

ندعم ونساند ونحفز لاعبينا على خوض البطولة بمعنويات مرتفعة بهدف الفوز بالبطولة وتحقيق المركز الأول، لأن رغبتنا هي الفوز بالبطولات ورسالتي الدائمة للاعبين هي الحصول على المركز الأول لأن المركز الثاني مثل المركز الثالث والرابع ونعمل بشكل مستمر على تحفيز اللاعبين لتحقيق البطولات.

كيف ترى الحالة الفنية لاستعدادات لاعبي الفريق؟

هناك حماس كبير بين اللاعبين للتواجد ضمن قائمة الـ12 المشاركة في البطولة والكابتن مرعي المدير الفني للمنتخب، أعطى فرص كبيرة لكافة اللاعبين والجميع على قلب رجل واحد، لكن لدينا لاعبين مصابين بكورونا وحاتم البحيري خسارة كبيرة وبالتالي تم استبعاده وجارٍ تجهيز أكثر من لاعب في مركزه، كما أنه تم استبعاد اللاعب هيثم كمال لإصابته بجذع بالقدم؛ لكن نثق في قدرات اللاعبين على تحقيق الفوز بالبطولة.

هل ساهم انتظام المسابقات المحلية في رفع مستوى اللاعبين؟

بالتأكيد كان لدينا إصرار كبير على استكمال المسابقات، بالإضافة إلى دور وزارة الشباب والرياضة برئاسة الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، على استئناف المسابقة، ووجه بإجراء التدريبات في ملاعب مفتوحة، وهناك لاعبون من مختلف الأندية اشتغلوا على أنفسهم بشكل جيد ولاعبو الاتحاد السكندري تحديدًا كان يتدربون قبل العودة بفترة كبيرة وبدون مدربين رغبة منهم في الفوز بالبطولات المحلية؛ وهو ما تحقق لهم بالفعل وهو ما كان له مردود إيجابي بصورة كبيرة جدًا على أداء اللاعبين وظهر جليًا في اختيارات اللاعبين من مختلف الفرق التي ظهر لاعبوها بمستوى جيد.

البعض توقع تمثيلًا كبيرًا للاعبي الاتحاد السكندري بعد فوزهم بالدوري؟

بالفعل، المتابعون للبطولة المحلية توقعوا اختيار من 6 إلى 7 لاعبين من فريق الاتحاد السكندري، بعد الفوز بالدوري والكأس لكن الكابتن أحمد مرعي، المدير الفني للمنتخب، هو المسؤول عن الاختيارات بمشاركة جهازه المعاون وقوام المنتخب من جميع الأندية وتم اختيار 3 لاعبين فقط من الاتحاد السكندري، وكذا الحال مع أندية الأهلي والزمالك والجزيرة وسبورتنج.

هل تسمح اللائحة باستبدال لاعبين بالقائمة بعد ظهور إصابات بكورونا؟

لوائح الاتحاد الإفريقي لا تسمح بأي استبدالات في القائمة، لكن هناك استثناءات، بسبب فيروس كورونا؛ ما سهل عملية اختيار عدد 20 لاعبًا لاختيار 12 فقط لتمثيل مصر في البطولة.

هل تمت مراعاة عامل السن في اختيارات لاعبي المنتخب الوطني؟

مستوى الأعمار جيد جدًا في المنتخب الوطني ولدينا لاعبين صغار السن، ومتوسط الأعمار تتراوح بين 24 سنة وهناك فرق أخرى متوسط الأعمار فيها 29 سنة.

هل تتأثر البطولة بانتشار فيروس كورونا؟

بالطبع هناك إجراءات احترازية شديدة جدًا تتعلق بجميع الفرق ومع وصول الفرق سيقوم الاتحاد الإفريقي بإجراء مسحة طبية لجميع الفرق الرياضية للاطمئنان على حالتهم، علمًا بأن منتخبنا الوطني أجرى 3 مسحات قبل البطولة، ونأمل جميعًا في أن تخرج جميع النتائج سلبية باستثناء حالتين فقط للاعبين هما عمر هشام وحاتم البحيري.

ما موقف اللاعب أحمد عادل؟

أحمد عادل كان مخالطًا لأحد اللاعبين المصابين بفيروس كورونا المستجد، وخضع لإجراء مسحة وظهرت سلبية، لكن فضلنا الإبقاء عليه والتدريب بشكل منفردًا؛ لحين إجراء المسحة النهائية مع باقي اللاعبين؛ حفاظًا على سلامة الفريق بالكامل وذلك لمخالطتهم الفرق المختلفة.

كيفية يتم استقبال الفرق المشاركة في البطولة؟

تم تشكيل لجان خاصة لاستقبال المنتخبات وأخرى للإعاشة والوفود وأخرى للتحركات؛ وذلك لتوفير المناخ المناسب، لكافة المنتخبات ولا أنسى الدور الكبير للكابتن طلبة محمد عبد المطلب والكابتن نور عماد الذي تقدم بطلب للمساعدة في كيفية استقبال الوفود وتوفير المناخ المناسب لكافة الفرق، وكذا نادي الاتحاد السكندري الذي ساهم في توفير المناخ المناسب لتسهيل إقامة البطولة، حيث تسلمنا الملعب من نادي الاتحاد منذ الاثنين الماضي، ولن يسمح بدخول الفرق الرياضية حتى موعد انتهاء البطولة وسيتم تجهيز الأرضية وزيادة الإضاءة بالملعب والانتهاء من عملية الفراشة، وسيتم رفع ساعة جديدة على يسار ويمين الملعب.

ما مطالب الاتحاد الإفريقي الخاصة بعملية التنظيم؟

أجرى وفد من الاتحاد الإفريقي زيارة لأماكن إقامة البطولة وأكثر شيء طالبوا بتوفيره والارتكاز عليه هو الإجراءات الاحترازية المتعلقة بفيروس كورونا “كوفيد-19″، وأكدوا ضرورة تطبيق البروتوكول الخاص لمواجهة انتشار الفيروس، حيث يشعر أعضاء الوفد لكنهم يشعرون بقلق شديد.

وماذا عن الاتحاد الدولى “فيبا”؟

أجرت السيدة ميس ليا والدكتور فولدا من الاتحاد الدولى “فيبا” زيارة لمقر ملعب البطولة للاطمئنان على كيفية الاستعداد للبطولة وملعب المباريات والمداخل والمخارج والتأكد من مدى حركة اللاعبين ومدى تطبيق الإجراءات الاحترازية لحماية اللاعبين والمنتخبات المشاركة البطولة والعبور بها إلى بر الأمان، حيث أكد الاتحاد الدولي اهتمامه الكبير جدًا باللاعبين والعمل على تنفيذ تعليمات البروتوكول الخاص باللاعبين داخل الملعب أو خارجه ومقر إقامتهم بالفنادق.

ما توقعاتك لمستويات الفرق المشاركة في البطولة؟

البطولة ستشهد مستوى كبيرا من جانب الفرق المشاركة في البطولة لأنهم يعتمدون على لاعبين محترفين، ولكن لدينا ثقة كبيرة في لاعبينا أن يكونوا على المستوى اللائق الذي يحقق طموحاتنا ويؤهلنا للفوز بالبطولة.

كيف ترى شكل الموسم الجديد؟

بدأنا بطولة دورى المرتبط بنفس الإجراءات السابقة بالموسم الماضي، لكن توقف النشاط مؤقتًا لحين الانتهاء من بطولة تصفيات إفريقيا وأن العودة يوم 15 ديسمبر، بعد نهاية بطولة الناشئين والناشئات الإفريقية بالقاهرة.

كيف يتم تجهيز وتأهيل فرق الناشئين؟

اتبعنا طريقة جديدة لتجهيز الناشئين وتم اتباع طرقة جديدة لأول مرة، حيث تم اختيار المديرين الفنيين على مستوى منتخبات الناشئين من المديرين الفنيين بفرقهم، فمثلًا منتخب الناشئين تحت 18 سنة به 3 مدربين كل واحد منهم مدير فني في فرقهم وهم الكابتن الكرداني المدير الفني لفريق الجزيرة والكابتن مطراوي مدير فني لسموحة والكابتن وائل بدر مدير فني لسبورتنج، فهم يلعبون في النهائيات ومدربون للمنتخبات وهو أمر منسوب للجنة المنتخبات القومية وهي إضافة لهؤلاء المدربين الذين يشعرون بوجود لجنة تساندهم، كما أن منتخب الـ16 سنة يتولى قيادته الكابتن عمرو أبو الخير.

هل من الممكن أن نشاهد وجودًا جماهيريًا خلال البطولة؟

كنت أتمنى حضور الجمهور للبطولة وأصررنا على إقامة البطولة في الإسكندرية لعشق جماهيرها الكبيرة للعبة كرة السلة لكننا كنا في اجتماع مع قيادات الإسكندرية، بداية من الدكتور محمد الشريف محافظ الإسكندرية، ومدير الأمن ومدير المرور ووكيل وزارة الشباب والرياضة، وأكدوا صعوبة إقامة لقاءات البطولة بحضور جماهيري؛ حفاظًا عليهم من انتشار العدوى بفيروس كورونا.

وماذا عن تأمين مقر إقامة البطولة؟

تقرر إيقاف أي نشاط رياضي يتعلق بتدريبات الفرق الرياضية داخل نادي الاتحاد السكندري حتى يوم 29 نوفمبر، على أن تستأنف عقب موعد انتهاء البطولة، ولن يسمح بدخول أي لاعب أو ممارسة أي نشاط بالتزامن مع فعاليات إجراء البطولة وتلك الخطوة جاءت بعد زيارة مندوبي الاتحاد الدولي الذين شعروا بقلق شديد على الفرق؛ خشية التكدس وتم تأكيد أنه لن يكون هناك تكدس كبير وإتاحة الفرص للاعبين.

تقدمت مصر بطلب لاستضافة بطولة العالم للناشئين.. كيف ترى فرص الحصول على المسابقة؟

سبق أن قمنا بتنظيم بطولة كأس العالم للناشئين من قبل، وقام الدكتور خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، آنذاك بتسخير كافة الإمكانيات، وقمنا بتنظيم البطولة وخرجت بصورة لائقة، ونتوقع أن يتم إسناد البطولة لمصر وإنها ستكون من أقوى البطولات، ونأمل في الظهور بمستوى جيد وتحقيق مركز متقدم.

ما أسباب عدم تواجد لاعبين محترفين من مصر؟

لدينا عبد النادر لاعب محترف في الـn b a، بالإضافة إلى نجل الكابتن أحمد مرعي المحترف وحالت الظروف دون تواجده ولدينا 55 لاعبًا في أمريكا ولكن لاعبين في الأكاديميات والجمعيات المختلفة ونأمل في تواجد لاعبين مميزين محترفين في الخارج.

وماذا عن أطوال اللاعبين هل يمكننا الوصول للعالمية؟

عالميًا مستوى الأطوال على صعيد الناشئين أطوالهم جيدة جدًا، وهناك لاعبون سينافسون عالميًا، ولدينا لاعبون تيلغ أطوالهم 2 متر 10 سم و2 متر 15 سم، وأتوقع مشاركة لاعبين من الناشئين في المنتخبات الوطنية قريبًا.

وسوم أحمد مرعي أشرف صبحي الاتحاد السكندري الشباب والرياضة اللجنة الأوليمبية

مواضيع متعلقة

عاجل شباب يرهبون فتيات بالكلاب في شوارع بنها.. ومصدر أمني يوضح (صور)