رئيس التحرير
محمود المملوك

إشراف قنفود تكشف لـ”القاهرة 24″ آخر مستجدات أزمة ساسي.. وحقيقة إصابته في الرأس

القاهرة 24

كشفت إشراف قنفود المعدة الذهنية لمنتخب تونس، كواليس رفض فرجاني ساسي لاعب وسط فريق الزمالك نقله إلى مستشفى العزل بالمغرب، بعد إصابته بفيروس كورونا.

وقالت إشراف قنفود في تصريحات خاصة لـ”القاهرة 24″، إن ساسي حاليًا موجود في فندق إقامة بعثة الزمالك، بالمغرب بعدما رفض الانتقال إلى مستشفى العزل في الدار البيضاء، ولم تظهر عليه أي أعراض من أعراض فيروس كورونا.

وتابعت في تصريحاتها: “اللاعب مصدوم مما حدث معه خلال الساعات الأخيرة بعد المعاملة التي وجدها أولًا من مسؤولي الزمالك والمغرب”.

وأضافت: “الاتفاق كان أن ساسي سيخضع لبعض الفحوصات الطبية، إلا إنه اكتشف أن المسئولين في المغرب قد خدعوه حيث وجد نفسه يتم سحبه بالإجبار إلى خارج الفندق ومن ثم وضعه في سيارة إسعاف بمفرده دون إخباره بأي تفاصيل”.

وواصلت قنفود تصريحاتها: “نشبت مشاجرة بين ساسي والطاقم الطبي بسبب الطريقة التي تم احتجازه بها، كما أنه رفض الدخول إلى المستشفى وطلب العودة إلى فندق إقامته”.

باتشيكو يستقر على بديل ساسي بعد استبعاده من لقاء الرجاء

وأردفت: “ساسي في حالة صدمة مما حدث له، كما تسيطر عليه حالة من الغضب الكبيرة بسبب تصرفات إدارة الزمالك تجاهه وعدم وقوفها إلى جانبه، حيث لم يسأل عليه حتى الآن أي فرد من مسؤولي الزمالك إلى جانب المعاملة التي تعاملوا بها والمسئولون في المغرب معه”.

أما عن الكدمة التي في رأسه إثر عملية اختطافه كما وصفها اللاعب للمعدة الذهنية لمنتخب تونس فقد أوضحت قنفود: “هي مجرد “خبطة” بسيطة وليست كدمة كما يصور البعض تعرض إليها أثناء عملية انتقاله إلى المستشفى بسبب السرعة التي كان يقود بها سائق عربة الإسعاف إلى جانب عدم ارتداء ساسي لحزام الأمان”.

واختتمت تصريحاتها “ساسي متأكد 100% بوجود خطأ في نتيجة المسحة التي أجراها في المغرب، حيث أنه سبق وأجري مسحة أخيرة في تونس وجاءت سلبية وعلى خلفية ذلك سافر إلى المغرب، كما أنه من البداية لم يكن مصابًا بل وضع نفسه في العزل الصحي الاختياري على الرغم من سلبية عينته في أول الأزمة”.

ويستعد الزمالك لخوض مواجهته المرتقبة أمام نظيره الرجاء المغربي ضمن منافسات ذهاب دور نصف النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا

عاجل