رئيس التحرير
محمود المملوك

أسامة ربيع عن تعويضات السفينة الجانحة: "لازم حق البلد وقناة السويس يتاخد"

أسامة ربيع رئيس هيئة
أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس

قال الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، إن تحقيقات السفينة الجانحة إيفير جيفين، جارية حتى الآن، مؤكدًا أنه عندما يتم الانتهاء من التحقيقات ودفع التعويضات تستطيع السفينة أن تغادر، لافتًا إلى أنه يجري الآن التفاوض على التعويضات.

وأضاف ربيع، خلال تصريحات صحفية، أن حجم الخسائر لم يتم حصرها حتى الآن ومتفهمون وضع السفينة والطاقم، والسفينة سليمة، قائلا: "بمجرد دفع التعويضات تستطيع السفينة الجانحة أن تتحرك، ولازم حق البلد وحق قناة السويس يتاخد"، مشيرًا إلى أنه لم نعرف حتى الآن أسباب الجنوح وستتضح بالكامل بعد نهاية التحقيق.


وتابع: "لو لم يحدث اتفاق ودي سيكون هناك مسار قانون".
 


وفي وقت سابق، أعلن الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، اليوم السبت، اكتمال عبور كافة السفن المنتظرة بالمجرى الملاحي للقناة، منذ وقوع حادث جنوح سفينة الحاويات البنمية العملاقة EVER GIVEN.

وأشار الفريق ربيع إلى أن إجمالي أعداد السفن المنتظرة بمنطقة البحيرات الكبرى والمدخلين الشمالي والجنوبي للقناة منذ وقوع حادث جنوح السفينة البنمية بلغ 422 سفينة بإجمالي حمولات صافية قدرها 26 مليون طن، مؤكدا  على أن نجاح الهيئة في عبور مثل هذا العدد من السفن والحمولات الضخمة في وقت قياسي يعد إنجازا جديدا يضاف لقدرة الهيئة على إدارة المواقف الطارئة والتعامل مع الأزمات.

وأوضح رئيس الهيئة أن التقارير الملاحية تسجل، اليوم السبت، عبور المجموعة الأخيرة من السفن المنتظرة منذ الحادث وعددها 61 سفينة، كما تستقبل القناة 24 سفينة جديدة من السفن التي ترغب في عبور القناة بعد انتظام حركة الملاحة بها، ليصل إجمالي عدد السفن العابرة اليوم السبت، 85 سفينة.

 

وشدد رئيس الهيئة على أن العمل لم يتوقف ولو للحظة واحدة لضمان عبور كافة السفن المنتظرة بالمجرى الملاحي و استقبال طلبات عبور سفن جديدة، مشيدا في هذا الصدد بجهود كافة رجال إدارة التحركات والسادة المرشدين ودورهم البارز في الحفاظ على انتظام حركة الملاحة في القناة.