رئيس التحرير
محمود المملوك

"التضامن": تقديم موعد صرف النفقة بمناسبة رمضان إلى الخميس المقبل

نيفين القباج
نيفين القباج

أعلنت نيفين القباج، وزير التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعي، تقديم موعد صرف النفقة من البنك إلى الخميس المقبل 8 أبريل الجاري، بمناسبة شهر رمضان المبارك، مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لمنع التزاحم، في إطار تخفيف العبء على مستحقي النفقة.

وقالت وزيرة التضامن الاجتماعي، إن البنك يقدم الكثير من الأنشطة الاجتماعية التي تساهم في مد مظلة الحماية والتكافل الاجتماعي إلى كل الفئات المحتاجة للرعاية في المجتمع بهدف تحقيق الحياة الكريمة وتوفير الحاجات الأساسية، ومنه صندوق نظام تأمين الأسرة الذي يستهدف تأمين الأسرة المصرية من خطر امتناع الملزم بالنفقة عن آدائها، حيث يصرف هذه النفقات لكل من الزوجة أو الأبناء والوالدين الصادر بها أحكام قضائية مؤقتة أو نهائية، عن طريق التقدم بطلب لفرع بنك ناصر الواقع بدائرة محل الإقامة على النموذج المعد لهذا للغرض، والذي يصرف مجانًا مرفقًا به الصورة التنفيذية للحكم أو الأمر الصادر بالنفقة معلنة إعلانا قانونًا صحيحا وصورة تحقيق الشخصية والبيانات المتاحة عن المنفذ ضده.

وأفاد محمد عشماوي، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للبنك، بأن صندوق نظام تأمين الأسرة يقوم بصرف 72 مليون جنيه تقريبًا شهريًا كنفقة، كما بلغ عدد المستفيدين من الصندوق حتى 28 فبراير الماضي، 417 ألف مستفيد بأحكام قضائية عددها 262 ألف حكم قضائي.

وأشار إلى أن الصرف سيكون متاحًا في أكثر من منفذ لصرف المعاشات والمرتبات، من بينها الصرف من خلال الفروع البالغ عددها 96 فرعًا أو من خلال بطاقات الصراف الآلي "ATM"، سواء الماكينات الخاصة بالبنك أو البنوك الأخرى، مع التزام البنك بعدم احتساب عمولات السحب، وفقًا لتعليمات البنك المركزي على العملاء في حالة السحب من أي ماكينة صراف آلي تخص البنوك الأخرى، كما تم إتاحة خدمة الصرف من خلال منافذ شركة "فوري" الرائدة في مجال المدفوعات الإلكترونية والخدمات المالية، حرصًا على سلامة العملاء، بما يُسهم في تخفيف التزاحم والتكدس داخل فروع البنك وعلى ماكينات الصراف الآلي بقدر الإمكان، على النحو الذي يتسق مع الجهود التي تبذلها الدولة للحد من التجمعات وحالات التكدس والتزاحم واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية.

عاجل