رئيس التحرير
محمود المملوك

"لا يحضر القداسات من ذهب إلى عزاء".. أمين دير القديسين بالأقصر يحذر من عدوى كورونا

دير القديسين
دير القديسين

ناشد القمص صرابامون الشايب آمين دير القديسين الطود بالأقصر، المترددين على الدير بعدم حضور القداسات لكل من ذهب للعزاء في الجنازات أو زيارة  المرضى، خوفا من انتشار العدوى.


وأضاف الشايب عبر بيان على الصفحة الرسمية للدير: “عدم حضوركم عمل محبة ثقوا سيكافئك الرب عليه، واجبي الخوف على صحة وحياة الآباء الكهنة  وكل الشعب بكل الوسائل المتاحة، حتى النفس الأخير”.

وتابع “من عزى في ميت ومكث في جنازته، أو زار مريضا يعتبر مخالطاً، مختتما: الرب يحفظكم جمعيا فأنتم محبتنا وفخرنا في الرب”.

وكان أمين الدير أعلن أمس أنه تم إغلاق الحضانة وإلى أجل غير مسمى حرصا على صحة الأطفال والمعلمات، لافتًا إلى أنه من أهم مصادر العدوى التصميم على إقامة الجنازات.

ونوه أمين الدير بأن نجع  مكي والمهيدات من أكثر البلاد التي ينتشر فيها الوباء ونناشدهم عدم حضور القداسات لمدة أسبوعين، كما لا بد أن يحرص كل إنسان على سلامة نفسه وأسرته.

وتابع؛ نرجو من شعب جميع القرى والنجوع المحيطة بدير القديسين عدم التزاحم على حضور القداس الأول حرصا على سلامة الآباء الكهنة وعدم إنتشار العدوى، مؤكدًا انه يسمح فقط بحضور 10 مصلين في الصلاة على المنتقلين، والصلاة في فناء معد لذلك بعيدا عن الكنيسة .

وأوضح أمين الدير بأن الدير لا يسمح باستقبال، أي مصلين من خارج مناطق خدمته حرصا على سلامة الجميع.