رئيس التحرير
محمود المملوك

ماجدة خير الله تنتقد أحداث الحلقة الأولى من "لحم غزال": "هتستهبل فيها من الأول يبقى يفتح الله"

ماجدة خير الله
ماجدة خير الله

عرضت قناة mbc مصر الحلقة الأولى من مسلسل "لحم غزال"، بطولة الفنانة غادة عبد الرازق، والذي تنافس به في الماراثون الرمضاني.

وكتبت الناقدة ماجدة خير الله منشور عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، قائلةً: "لما تكون بتحمر سمك أو لحمة والطاسة تتحرق، الريحة والدخان بيملا المكان عدة ساعات، ولازم الشفاطات تشتغل وتفتح كل شبابيك البيت لتتخلص من الريحة، مش كده برضه؟، طيب لو بتحرق بني آدم بحاله في شقة ضيقة في حارة بيوتها مزنقة في بعض!!  ممكن تختفي الريحة آثار الجريمة بعد قد ايه؟".

وتابعت: "المشهد كالتالي في مسلسل لحم غزال، غادة عبد الرازق تستدرج الديلر حمدي الميرغني، حيث تعتقد أن له يدًا في اختفاء ابنها، ثم تدلق عليه بنزين وتولع فيه!!، وطبعًا يقعد يتحرق عدة  ساعات، بدون أن يصرخ أو يصدر عنه أي  صوت، وعندما يتجمع الجيران، على أثر تصاعد رائحة الأدخنة، تفتح غادة عبد الرازق (غزال) الباب بمنتهى الثبات الانفعالي وتقولهم أن حلة اتحرقت منها، وتقفل الباب وخلاص كده!".

وأضافت: "وتفضل الشبابيك مقفولة، ومفيش أي آثار حريق في الشقة!، حتى مساء نفس اليوم، عندما تتعاون غادة ومي سليم على نقل بقايا الجثة في سيارة!!، عادي جدًا السيارة تدخل الحارة، وغادة ومي في ملابس مختلفة ونظارات وقال كده محدش هياخد باله!!، 

واستكملت: "طبعًا تفصيله زي دي ممكن تقفل المتفرج من المسلسل تمامًا!، في الحلقات الأولى من أي مسلسل رمضاني مفروض أنه بينافس عدد ضخم من الأعمال الكبيرة، لازم يلتزم كل صناع المسلسلات بما نطلق عليه براعة الاستهلال، عشان تسحب اهتمام وفضول المشاهد وتدفعه لمتابعتك!، ولكن هتستهبل فيها من الأول يبقي يفتح الله، فيه مسلسلات كتيرغيرك تستحق الاهتمام".

قصة مسلسل “لحم غزال”

وتدور أحداث المسلسل بين الماضي والحاضر والمستقبل، ضمن أجواء يغلب عليها الطابع الشعبي، وتجسد غادة عبدالرازق في المسلسل 3 شخصيات مؤدية دور "غزال".

مسلسل "لحم غزال" بطولة الفنانة غادة عبدالرازق، ويشارك فيه عدد كبير من الفنانين أبرزهم: رانيا محمود ياسين، وفاء عامر، وعمرو عبدالجليل، وشريف سلامة، ومى سليم، ومحمد شاهين، خالد كمال، أشرف عبدالغفور، أحمد خليل، رحاب الجمل، والعمل من تأليف إياد إبراهيم، وإخراج محمد أسام