رئيس التحرير
محمود المملوك

جد "فريدة" المشوّهة على يد زوجة الأب: "بنتي تعبانة نفسيًا بعد ماشافت آثار تعذيب طفلتها"

الطفلة فريدة رمضان
الطفلة فريدة رمضان عشري

قال هلال هيبة الشريف، جد الطفلة فريدة رمضان عشري حسين، المشوهة على يد زوجة والدها، إن نجلته تمرّ بحالة نفسية سيئة بعد ما رأت آثار التعذيب على جسد نجلتها الصغيرة، مُعبرًا: "فريدة كل ما نقولها تروحي لبابا تصرخ وتبكي وتنهار".

وأضاف الشريف، في تصريح خاص لـ"القاهرة 24"، أن جدة فريدة لوالدتها ذهبت برفقة المحامية التي تولت قضية "فريدة"، إلى مصلحة الطب الشرعي بالفيوم، اليوم الثلاثاء، لتحديد آثار التعذيب والتشويه الموجود على جسد حفيدتي، وتم الكشف على الطفلة، وسيتم استلام تقرير الطب الشرعي، خلال 10 أيام من الكشف.
 وأكد الشريف، أن حفيدته فريدة، تمرّ بحالة سيئة خلال هذه الفترة، بعد تعرضها للتعذيب من زوجة والدها.

ووجه جد فريدة، الشكر لرجال الأمن بالفيوم، على سرعة الاستجابة في القبض على الأب وزوجته، مؤكدًا أنه جارٍ البحث عن جدة فريدة لوالدها.

وفي تصريح سابق اليوم، لـ"القاهرة 24"، أكد هلال هيبة الشريف، جد الطفلة، أن والدة فريدة انفصلت عن زوجها مُنذ سنوات، وولدت الطفلة في منزل الجد، وكانت الأم منفصلة عن الزوج حينها، وتم عقد جلسة عرفية، بقرار رسمي عن تنازل الأم عن حضانة الطفلة، وتسليمها لجدتها والدة الأب، وذلك مُنذ حوالي عام، وتزوجت الأم آخر، وتزوح الأب أخرى، وتم الاتفاق على زيارة أسبوعية للطفلة فريدة لمنزل جدتها لوالدتها مرة أسبوعيًا.

وأضاف الشريف، أن في كل زيارة لفريدة نجد بعض الكدمات، وكنا نظن أن هذه الكدمات من خلال اللهو واللعب وشقاوة الأطفال، ولا نظن سوى ذلك، إلى أن تكرر الأمر كثيرًا.

ولفت الشريف، إلى أن زوجة الأب، قد اعترفت أمام النيابة ورئيس المباحث، أنها من قامت بضرب فريدة لتخويفها، ثم قامت بتغيير أقوالها مرة أخرى ونفت عنها الاتهام بتعذيب الطفلة، ووجهت الاتهام لزوجها ووالدته، وجارٍ التحقيق معهم، بعد حبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

آثار التعذيب على جسد طفلة الفيوم
آثار التعذيب على جسد طفلة الفيوم

وأوضح الجد، أن السبت الماضي، خلال زيارة الطفلة الأسبوعية، تفاجأت الأم والجدة أثناء قيامهم بتغيير ملابس الطفلة، بحروق متفرقة في جسم فريدة وتشويه جسدي، فأبلغنا من قاموا بالجلسة العرفية بذلك، وكان رد مرات الأب أنها فعلت ذلك من أجل "تخويف الطفلة".

وتابع، ذهبنا إلى شرطة مركز الفيوم، مساء السبت الماضي، وحررنا محضر، وقامت النيابة بعمل ضبط وإحضار للأب وزوجته، وتم حبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات، وجارٍ البحث عن جدة فريدة لأبيها، بعد قرار النيابة بضبطها وإحضارها.

وأكد الجد، أن مرات الأب اعترفت أمام النيابة إنها قامت بفعل ذلك مع الطفلة، ولسعها بالسكين، لتخويفها، كما اعترفت بذلك لأصحاب الجلسة العرفية.

ولفت الجد، إلى أنهم قاموا بإبلاغ حماية الطفل، ومركز الطفولة والأمومة بالفيوم، بواقعة تعذيب الطفلة، مؤكدًا أنه يثق في عدالة القانون والقضاء، ورجال الأمن في حق حفيدتهم.

وكانت قد تعرّضت الطفلة فريدة رمضان عشري، من قرية زاوية الكرادسة التابعة لمركز الفيوم، والتي تبلغ من العُمر عامين و 6 أشهر، لآثار التعذيب، من قبل زوجة الأب حسب أقوال جد فريدة لوالدتها.

وقد حررت الأسرة محضرًا بالواقعة، مساء السبت الماضي، برقم "2056"، لسنة 2021،  إداري مركز شرطة الفيوم.