رئيس التحرير
محمود المملوك

مصدر أمني يكشف حقيقة مسؤولية الشرطة عن مقتل طفل

قوات الأمن
قوات الأمن

نفى مصدر أمني صحة ما تم تداوله على إحدى الصفحات الموالية لجماعة الإخوان الإرهابية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، متضمنًا مقطع فيديو يظهر خلاله أحد الأشخاص يُحَمِل الشرطة مسئولية مصرع طفل على يد والده.

 

 أكد المصدر أن ما تم تداوله فى هذا الشأن عارٍ تمامًا من الصحة، وأن حقيقة الواقعة تتمثل في ورود بلاغ لمركز شرطة الإسماعيلية بوصول أحد الأطفال مقيم بدائرة المركز "جثة هامدة" لأحد المستشفيات بالإسماعيلية.

 

على الفور انتقلت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الإسماعيلية لمحل البلاغ، وبالفحص وسؤال الشهود تبين أن والد الطفل "المتوفى" سبق اتهامه في عدد من القضايا من بينها مخدرات وضرب وسلاح أبيض، دائم التعدي على نجله المذكور بالضرب والتعذيب بالكهرباء وإحداث ما به من إصابات مما تسبب فى وفاته.

 

ألقت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية القبض على المتهم، وبمواجهته أقر بارتكابه للواقعة، وأضاف بأنه كان تحت تأثير تعاطي المواد المخدرة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حياله وعرضه على النيابة العامة.