رئيس التحرير
محمود المملوك

الاختيار2.. اللحظات الأخيرة في حياة الشهيد العقيد طارق المرجاوي أمام جامعة القاهرة

جانب من أحداث استشهاد
جانب من أحداث استشهاد العقيد طارق المرجاوي

عرضت حلقات مسلسل “الاختيار 2” دور العناصر الإرهابية في التخطيط وتنفيذ عمليات استهداف وزير الداخلية السابق اللواء محمد إبراهيم، واغتيال الشهيد محمد مبروك، فضلًا عن تنفيذ عمليات إرهابية كبرى منها تفجير مديريتي أمن الدقهلية والقاهرة، وكيف نجحت وزارة الداخلية وقطاع الأمن الوطني في تتبع العناصر الإرهابية والقبض عليهم وتقديمهم للمحاكمة، وسلطت الضوء على مقتل الشهيد طارق المرجاوي، أثناء انفجار قنبلة أمام بوابة جامعة القاهرة.


واستعرضت الحلقة الـ16 أحداث الشغب التي حدثت من قبل الإخوان في منطقة عين شمس في مارس 2014، واستشهاد العميد طارق المرجاوي، رئيس مباحث قطاع غرب الجيزة، والذي  خرج من منزله مودعا زوجته وأبنائه "سلمى" و"محمد" صباح الاثنين من شهر ابريل في عام 2014، وذلك لأداء مهامه في متابعة الخدمات وتأمين المنشآت الحيوية، وتفقد سير العمل بأقسام الشرطة التابعة له.

ولد الشهيد المرجاوي بالمنصورة، وشهد له جميع زملائه بالنزاهة والعفة خلال سنوات عمله التي قضاها بمديرية أمن الجيزة والذي قضى حياته مطاردا للعناصر الإرهابية التي قررت استهدافه، حيث اغتيل على يد عناصر من جماعة الإخوان الإرهابية، أثناء توجهه لتفقد القوة الأمنية بالبوابة الرئيسية لجامعة القاهرة، وخلال حديثه مع الضباط والجنود وقع انفجار أسفر عن أصابته وآخرين من رجال الشرطة، وعلى الفور تم نقله الى المستشفى لعمل الإسعافات، ولكن حدث ما كان يتمناه ونال الشهادة.

وفي تصريحات سابقة قالت زوجة الشهيد المرجاوي أنه قبل خروجه ليلة الحادث الإرهابي بالقرب من جامعة القاهرة، وقرر المبيت بغرفة أبنائه، وكأنه كان يودعهم.