رئيس التحرير
محمود المملوك

مستشار رئيس الوزراء الفلسطيني: الصمود مستمر في القدس ونتوقع إدانة أممية للاحتلال (خاص)

القدس
القدس

قال الدكتور أحمد جميل عزم، مستشار رئيس الوزراء الفلسطيني، إن بلاده تتوقع إدانة اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي، ورفض تغيير الأمر الواقع بالقوة، والتأكيد على أن القدس أراضٍ محتلة، وأي تغيير على واقعها غير مقبول.

وأضاف في تصريحات لـ"القاهرة 24" أن الصمود الفلسطيني مستمر في القدس، وأن إسرائيل هي من تسببت في تفجر الأزمة في مدينة القدس بسبب منع الانتخابات في القدس، ثم محاولة إخراج الفلسطينيين من بيوتهم في منطقة الشيخ جراح، وإحضار مستوطنين بدلا منهم، ومحاولة تقييد الحضور الفلسطيني في شوارع وساحات القدس.

واستكمل مستشار رئيس الوزراء الفلسطيني، أنه لا بد من التصدي عربيًا ودوليًّا لاعتداءات الاحتلال الإسرائيلي، واتخاذ التقرير نقطة انطلاق لمحاسبة إسرائيل.

 

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية بأن شرطة الاحتلال الإسرائيلي منعت الطواقم الطبية التابعة للهلال الأحمر من تقديم العلاج للمواطنين المصابين قرب باب العامود وفي حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة، مساء أمس السبت.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني، في بيان، إن "شرطة الاحتلال تمنع سيارات إسعاف الهلال من الوصول إلى الإصابات في منطقة باب العامود بعد وجود بلاغ عن إصابات في المكان".

وأوضحت الوكالة أن قوات الاحتلال الإسرائيلي قمعت الليلة بشكل عنيف المواطنين الموجودين في محيط الشيخ جراح، واعتدت على فتيات تواجدن في خيمة اعتصم بالحي.

عاجل