رئيس التحرير
محمود المملوك

وزير الخارجية يتلقى اتصاليّن من نظيريه اليوناني والهولندي لبحث التطورات على الأراضي الفلسطينية

السفير سامح شكري
السفير سامح شكري وزير الخارجية

تلقى وزير الخارجية سامح شكري، اليوم الاثنين، اتصاليّن هاتفييّن من وزير خارجية اليونان نيكوس ديندياس، ووزير الخارجية الهولندي ستيف بلوك، حيث تم التباحُث حول التطورات المتسارعة الجارية في الأراضي الفلسطينية والتصعيد الذي يشهده قطاع غزة.

كما تم التطرق إلى المساعي المبذولة سعيًا نحو التهدئة، حيث ثمّن وزيرا الخارجية الدور المصري في هذا الصدد وجهود القاهرة الحثيثة نحو التوصُل إلى وقف لإطلاق النار وإنهاء التأزم الحالي.

وفي وقت سابق، قال سامح شكري، وزير الخارجية، إن مصر تسعى لتوفير أكبر قدر ممكن من الرعاية للفلسطينيين، مشددًا على حرص مصر للتوصل لحل عادل للقضية الفلسطينية.

وأضاف شكري، خلال حديثه على التليفزيون المصري، أن العلاقات بين مصر وفرنسا متميزة وهناك تنسيق على أعلى مستوى بين الرئيس السيسي، ونظيره ماكرون.

وتوجه رئيس الجمهورية أمس إلى العاصمة الفرنسية باريس للمشاركة في كلٍّ من مؤتمر باريس لدعم المرحلة الانتقالية في السودان، وقمة تمويل الاقتصاديات الإفريقية، واللذين سيعقدان يومي 17 و18 مايو الجاري على التوالي.

وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية إن مشاركة الرئيس السيسي، تأتي تلبيةً لدعوة الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون"، وذلك في ضوء العلاقات الوثيقة والمتنامية التى تربط بين مصر وفرنسا، فضلاً عن الدور المصري الحيوي لدعم المرحلة الانتقالية في السودان الشقيق على الصعيدين الإقليمى والدولى، وكذلك للثقل الذي تتمتع به مصر على مستوى القارة الأفريقية بما يساهم في تعزيز المبادرات الدولية الهادفة لدعم الدول الأفريقية.