رئيس التحرير
محمود المملوك

وفد حقوقي وإعلامي أجنبي يتفقد أوجه الرعاية الشاملة بسجن المنيا (فيديو)

جانب من زيارة سجن
جانب من زيارة سجن المنيا

نظم قطاع السجون بوزارة الداخلية اليوم الاثنين، زيارة لوفد حقوقي، وممثلي الصحف ووكالات الأنباء الأجنبية، إلى سجن المنيا؛ وذلك لتفقد أوجه الرعاية المقدمة للنزلاء.


وتستهدف تلك الزيارة التي تعد السادسة للمنظمات الحقوقية ووسائل الإعلام الأجنبية، بعد زيارات منطقة سجون طرة بالقاهرة، وبرج العرب بالإسكندرية، وسجن المرج العمومي بالقاهرة، ومنطقة سجون وادى النطرون، وسجن والفيوم، الوقوف على أوجه التطوير التي حدثت بالسجون “السجون المنشأة حديثاً والمطورة”، وأوجه الرعاية المعيشية والصحية المقدمة للنزلاء.


كما تستهدف الاطلاع على برامج الاعداد والتدريب المهني للمسجونين لفترة ما بعد الإفراج؛ وذلك في إطار خطط الرعاية اللاحقة.
وقال مساعد وزير الداخلية لقطاع مصلحة السجون اللواء طارق مرزوق - في تصريح على هامش الزيارة - إن الزيارة تأتي تنفيذا لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، باطلاع المنظمات الحقوقية، ووسائل الاعلام الإقليمية والدولية على حقيقة الأوضاع داخل السجون المصرية، والوقوف على أوجه الرعاية المختلفة المقدمة للنزلاء.


ومن جانبه، قام الوفد الحقوقي، ومراسلو الصحف ووكالات الأنباء الإقليمية والدولية، بتفقد كافة مرافق سجن المنيا العمومي؛ للوقوف على الخدمات المتنوعة المقدمة للنزلاء، حيث تفقدوا عنبر الزيارات، واطلعوا على كافة الإجراءات الاحترازية المتخذة خلال الزيارات للوقاية من فيروس كورونا، وفي مقدمتها قياس درجة حرارة الزائرين قبل الدخول، وارتداء الكمامات الطبية، إضافة إلى الحرص على التباعد الاجتماعي.


كما تفقدوا أيضا الملاعب الرياضية، والمكتبة، وقاعات الدروس الدينية، والمسجد، واطلعوا على عدد من الأنشطة والهوايات المتاحة للسجناء، وأبدوا اعجابهم بحجم الاستعارات من مكتبة السجن، وهو ما يعكس حرص وزارة الداخلية على اتاحة الفرصة للسجناء، لإعادة تثقيف انفسهم في اطار خطط الوزارة لإعادة تأهيلهم ودمجهم في المجتمع مرة أخرى، بالإضافة إلى اهتمامها بالوازع الديني للسجناء من خلال تنظيم الدروس الدينية لهم، سواء المسيحية أو الإسلامية.


وواصل أعضاء الوفد جولتهم داخل سجن المنيا؛ حيث تفقدوا المطبخ، والمخبز، واطمأنوا على جودة الوجبات الغذائية المقدمة للنزلاء، وتنوعها ما بين البروتينات، والكربوهيدرات، والفواكه والسكريات، وكذلك حصول جميع العاملين سواء في المطبخ أو المخبز على الشهادات الصحية اللازمة قبل العمل بهما.


وشملت جولة أعضاء الوفد الحقوقي والإعلامي أيضا، مستشفى سجن المنيا، والتي تم تجهيزها بأحدث المعدات والأجهزة الطبية في مختلف التخصصات، وغرفة عمليات ذات تقنيات طبية متطورة، ملحقا بها غرفة الرعاية الفائقة، فضلا عن عيادات خارجية في مختلف التخصصات الطبية، وأجروا لقاءات مع السجناء خلال تواجدهم بها، والذين أثنوا وأشادوا بجودة الرعاية الصحية المقدمة لهم.


تجدر الإشارة إلى أن تلك الزيارة التفقدية لسجن المنيا، تأتي في اطار سلسلة الزيارات التي وافق اللواء محمود توفيق وزير الداخلية على تنظيمها خلال الفترة الوجيزة السابقة للمراسلين الأجانب، والمنظمات الحقوقية، وتأكيدا على استراتيجية الشفافية والمكاشفة التي أرثاها وزير الداخلية؛ لمواجهة الشائعات المغرضة التي تطلقها قوى الشر المعادية للدولة المصرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي “السوشيال ميديا”، والقنوات الإعلامية المعادية، حول طرق معاملة الإنسان داخل السجون المصرية.

عاجل