رئيس التحرير
محمود المملوك

محافظ بورسعيد و"محلية النواب" يتفقدون مشروعات الشباب الصناعية (صور)

مشروعات الشباب الصناعية
مشروعات الشباب الصناعية ببورسعيد

 تفقد المهندس أحمد السجيني واللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، اليوم الخميس، المجمعات الصناعية التي تم تخصيصها للشباب بالمنطقة الصناعية جنوب بورسعيد، والتي تم تسليمها للشباب في إطار دعم الدولة لصغار المُصنعين.

 

كما تفقد "وفد محلية النواب"، أيضًا مشروع الـ 58 مصنعا، أحد المشروعات الواعدة لشباب المحافظة، والتي بدأت بتوجيهات من الرئيس عبد الفتاح السيسى، ويعد المشروع فرصة لتمكين الشباب وتشجيعهم على الصناعة والاستثمار، حيث تساهم هذه المشروعات بدورها في توفير فرص عمل متنوعة للشباب، وتفتح المجال أمام المنافسة بين المنتجات، وتكلفة أقل للمنتج في السوق المحلى، وفرص أكبر للتصدير للأسواق الأوروبية. 

 

 من جانبه، أعرب اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، عن سعادته وفخره بالكوادر الشبابية الطموحة بمشروع الـ٥٨ مصنع، والتي اتخذت من العمل الجاد وتحمل المسؤولية طريقا لتحقيق أهدافهم وتنمية أوطانهم. 

 

وأشاد أعضاء "لجنة الإدارة المحلية"، بالطفرة في مجال الصناعة والاستثمار ومشروعات الصناعات الصغير، واكدوا أن تجربة الـ 58 مصنعا تعد أول تجربة من هذا النوع  في مصر، متمنين للشباب المستثمرين أن يصبحوا من كبار رجال الأعمال وأن يكونوا نماذج مشرفة لأوطانهم، مؤكدين على ضرورة تقديم كافة الدعم والتسهيلات للشاب الجاد المنتج وتذليل كافة العقبات من أجل إقامة المشروعات التي تجعل بورسعيد تصدر محليا ودوليا.  

 

كما تفقد الوفد مشروع الـ54 مصنعا، والذي يعد بمثابة نجاح جديد لشباب المحافظة في مجال الصناعة، والذي يأتي استكمالا لخطوات المحافظة الثابتة نحو التقدم الصناعي الاستثماري في مجال الصناعات الصغيرة والمتوسطة، وانطلاقا من تنمية وتأهيل الكوادر الشبابية و فتح المجال أمام الوجوه الشبابية ليصبحوا مستثمرين جادين في مختلف المجالات، وخطوة ثانية في مجال الصناعات الصغيرة والمتوسطة.

 

 ويضم المشروع عددا من الكيانات المميزة جنوب بورسعيد في تقديم الصناعات الصغيرة في مختلف المجالات، وتنمية الإنتاج المحلى، ويفتح مزيد من الأسواق المحلية بأيدي مصرية شبابية، بل التصدير لدول الشرق الأوسط والمجتمعات الأوروبية. 

 

وأشاد "النواب" بالمستوى المتطور لمجمع الصناعات الصغيرة 54، وجودة المنتج الصناعي، مؤكدين علي ضرورة تمكين الشباب في كافة القطاعات، وتعزيز جهودهم لصالح البلاد، والاعتماد بشكل أكبر على السواعد الشبابية في الصناعة. 

DSC_0178_copy_800x534_1
DSC_0178_copy_800x534_1
DSC_0179_copy_800x534_1
DSC_0179_copy_800x534_1
DSC_0180_copy_800x534_1
DSC_0180_copy_800x534_1
DSC_0177_copy_800x534_1
DSC_0177_copy_800x534_1
عاجل