رئيس التحرير
محمود المملوك

"فتوى الأزهر": القرآن والسُنة لم يحددا مواصفات المهدي المنتظر.. وما يدعيه البعض كذب وهراء (خاص)

الدكتور عطية لاشين
الدكتور عطية لاشين عضو لجنة الفتوى بالأزهر

قال الدكتور عطية لاشين، أستاذ الفقه بجامعة الأزهر، وعضو لجنة الفتوى الرئيسية بالأزهر، إن الدعاوى التي تظهر بين الحين والآخر، والتي يزعم أصحابها بأنهم المهدي المنتظر، هراء وكذب وتضليل.

جاء هذا في تعليقه، على زعم أحد الأشخاص في الغربية، بأنه المهدي المنتظر.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ "القاهرة 24"، أن القرآن والسُنة لم يأتيا بتحديد دقيق عن مُواصفات المهدي المُنتظر، متابعًا: "ومن ثم تلك الأشخاص دعواهم باطلة وافتراء على قول الله عز وجل".

واستكمل لاشين حديثه ساخرًا: “المهدي المنتظر هو فرد واحد فقط، فكيف يدعيه الآلاف؟!”.

وأثارت لافتة مُعلقة على منزل مُحفظ قرآن في الغربية جدلًا واسعًا، وسط مُستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.

كان مفادها: "دار المهدي المنتظر لتحفيظ القرآن الكريم"، إذ زعم رجل بأنه يتلقى تعليمات من الله، وأن المسيح الدجال ظهر له في المنام وتحدث معه.