رئيس التحرير
محمود المملوك

الشقة من حق الزوج.. عمرو يقاضي ريهام: "قفلتها وتعيش بمنزل والدها"

المشاكل الأسرية-
المشاكل الأسرية- تعبيرية

أقام "عمرو" دعوى ضد طليقته "ريهام" طالب فيها باسترداد شقته السكنية بعد أن أغلقتها وذهبت للإقامة هي وطفلهما مع والدها.
تضمنت الدعوى غلق "ريهام" للشقة، بعد أن حصلت على الخلع، بموجب حكم قضائي، وبعد صدور ذلك الحكم طلبت تمكينها من مسكن الزوجية حيث صدر قرار من المحامي العام الأول لنيابة شمال القاهرة لشؤون الأسرة في المحضر رقم 3820 لسنة 2018، إداري المطرية، والمقيد تحت رقم 989 لسنة 2018 حصر منازعة حيازة شمال القاهرة بتمكينها من الشقة.


وقال الشاكي إن الشقة موضوع الدعوى مسكن الحضانة مغلقة منذ تاريخ تسلم المعلن إليها لها، وثابت ذلك من أقوال الجيران وحارس العقار، وذلك مخالفة للقانون الذي اشترط وفقًا لنص المادة 18 مكرر ثالثًا من القانون رقم 25 لسنة 1929 والمعدل بالقانون رقم 100 لسنة 1985 والشريعة الإسلامية توافر عدة شروط لاستقلال المطلقة بمسكن الزوجية هي وصغارها من المطلق، ويحق للمطلق استرداد مسكن الحضانة في توافر إحدى تلك الشروط.
وحدد القانون عدة شروط لإعادة الشقة من بينها: 
بلوغ الصغير أقصى سن الحضانة، وسقوط حق الحاضنة في الحضانة لأي سبب، واختيار الحاضنة للبدل النقدي أجر السكن، وثبوت وجود مسكن خاص للحاضنة تقيم فيه غير مؤجر مملوك أو موهوب أو معار لها ويمكنها حضانة أولادها فيه.