رئيس التحرير
محمود المملوك

فتح جميع مجازر مدينة المنيا بالمجان طوال أيام عيد الأضحى المبارك

أعلنت الوحدة المحلية لمركز ومدينة المنيا، مساء أمس الخميس، برئاسة اللواء ياسر عبد العزيز، رئيس المدينة، عن فتح أبواب جميع المجازر بنطاق مركز ومدينة المنيا أمام المواطنين طوال أيام العيد بالمجان، تنفيذًا لتوجيهات اللواء اسامة القاضي محافظ المنيا.

 

ونوهت الوحدة المحلية في بيان لها، أن يتم الالتزام بذبح الأضاحي في الأماكن المخصصة لذلك، وعدم الذبح في الشوارع حتى لا يتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال المخالفين.

 

وكان قد أعلن اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا، عن رفع درجة الاستعداد القصوى بجميع مراكز ومدن المحافظة، والمرافق ومديريات الخدمات، استعدادًا لاستقبال عيد الأضحى المبارك، مشددًا على ضرورة تنفيذ تكليفات اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، بالتواجد الميداني لجميع القيادات التنفيذية، والتعامل الفوري مع أي طارئ، وسرعة الاستجابة لمشكلات المواطنين.

 

جاء ذلك خلال الاجتماع الموسع، الذي عقده المحافظ، يرافقه نائبه الدكتور محمد أبو زيد، لمتابعة جاهزية جميع الهيئات والمديريات، لاستقبال عيد الأضحى المبارك، وذلك بحضور العقيد أ.ح محمد الكردي، المستشار العسكري للمحافظة، وعدد من أعضاء مجلس الشيوخ، ومتدربي البرنامج الرئاسي لتأهيل التنفيذيين للقيادة (الدفعة الثالثة – دفعة الشهيد احمد المنسي) ورؤساء المدن والمراكز، ووكلاء الوزارة، ومديري المديريات، والجهات المعنية.

 

وقال المحافظ، إنه تم وضع خطة متكاملة استعدادًا لاستقبال عيد الأضحي المبارك، بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية، مؤكدًا على استمرار عمل غرفة العمليات على مدار الـ 24 ساعة بالوحدات المحلية، والوحدات المحلية القروية، وإدارات الخدمات التابعة لها خلال فترة العيد، وربطها مع غرفة عمليات المحافظة، والابلاغ عن أي أحداث قد تقع على وجه السرعة.

 

 

وشدد المحافظ، على جميع رؤساء الوحدات المحلية لمراكز ومدن المحافظة، وقيادات الأجهزة التنفيذية، على المتابعة والمرور المستمر على (المخابز- المستشفيات العامة والمركزية -الوحدات الصحية الأسواق -المجازر-الجمعيات الاستهلاكية)، للتأكد من انتظام سير العمل بتلك الأماكن، وتوافر كافة السلع التى تلبى احتياجات المواطنين خلال هذه الفترة، والتأكد من سلامة المراسي، وصلاحية المعديات والمراكب الشراعية، بالتنسيق مع شرطة المسطحات، والموارد المائية، بالإضافة إلى متابعة الحالة العامة للنظافة، ورفع الاشغالات، بالتزامن مع اتخاذ كافة الاجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا.

 

كما شدد المحافظ، على رصد ومتابعة كافة التعديات على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة بالبناء، خاصة خلال عطلة العيد، على أن تكون هناك غرف طوارئ مستمرة بالوحدات المحلية والزراعة والري لإزالة أي مخالفة على وجه السرعة، وهي في مهدها، مع اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال من تسول له نفسه التعدي على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة.

 

وأكد المحافظ، على تنفيذ ضوابط وزارة الأوقاف، بشأن إقامة صلاة العيد في المساجد التي تقام فيها صلاة الجمعة فقط، مع مراعاة جميع الضوابط والإجراءات الاحترازية والتباعد الاجتماعي.

 

كما وجه المحافظ، مديرية الطب البيطري، باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لاستقبال عيد الأضحى المبارك، على أن يتم العمل بالمجازر طـوال فترة العيد، وتلقى الشكاوى من المواطنين والرد عليها وذبح الأضاحي مجانًا أول أيام العيد، والتنسيق مع (الصحة -التموين -مباحث التموين)، لمراقبة أسواق عرض وبيع اللحوم والدواجن، بأنواعها بالشوادر والمجمعات، مع استمرار حملات النظافة المستمرة داخل وخارج المجازر، والتصدي بكل حزم للذبح خارج المجازر والمرور على الثلاجات ومحلات الجزارة لمتابعة المخزون والمعروض من اللحوم  ومنتجاتها.

 

ووجه المحافظ، مديرية التموين، بتكثيف الحملات الرقابية، على جميع الانشطة التموينية، للوقوف على مدى الالتزام بالقوانين، والقرارات التموينية، وذلك بالاشتراك مع الصحة والطب البيطري، والجهات المعنية، لمراقبة اماكن بيع كافة السلع التموينية والتأكد من صلاحيتها للاستهلاك الآدمي وتوفرها، مع وضع خطة عمل للمخابز لتوفير الخبز البلدي، وعدم توقف المخابز أثناء عطلة العيد، وكذلك التأكد من توفير أسطوانات البوتاجاز، وتوافر السولار والبنزين بالمحطات.

 

وأصدر المحافظ، توجيهاته لمديرية الصحة بالمحافظة، برفع درجة الاستعداد القصوى للمستشفيات، ومرفق الإسعاف، والتأكيد على توافر الادوية، وتواجد الاطقم الطبية بالمستشفيات بأعداد كافية وكذلك بالوحدات الصحية.

 

كما وجه المحافظ، الأجهزة الأمنية بالمحافظة، وإدارة المرور بالمحافظة، بالتنسيق مع الوحدات المحلية، وإدارة المواقف، لمتابعة تطبيق إجراءات الدولة الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، وبخاصة مدى التزام المواطنين بارتداء الكمامات، داخل وسائل النقل والمواصلات العامة، من (النقل العام / السرفيس / نقل الركاب / الاجرة)، مع توقيع الغرامات المقررة على المخالفين، بالإضافة إلى لعدم استغلال المواطنين، وعدم رفع تعريفة الركوب أثناء فترة العيد.