رئيس التحرير
محمود المملوك

"صحة الإسكندرية": رفع درجة الاستعداد وتأجيل العمليات غير الطارئة لحين انتهاء عيد الأضحى

سيارة إسعاف
سيارة إسعاف

أعلنت مديرية الشؤون الصحية، بمحافظة الإسكندرية، عن رفع درجة الاستعداد بالمستشفيات التابعة للمديرية بداية من غد الأحد ولحين انتهاء الاحتفالات بعيد الأضحى المبارك وانتهاء الإجازات، على أن تشمل الاستعدادات زيادة أعداد الأطقم الطبية وخاصة بأقسام الطوارئ، وتوفير الأدوية والمستلزمات وأكياس الدم بكميات مضاعفة، والتأكد من توافر المياه وصلاحية مولدات الكهرباء.

 

وصرح الدكتور سعيد السقعان، وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية، أنه تم تجهيز أربع فرق طبية للانتشار السربع للتدخل فورا فى حالة تعرض إحدى المستشفيات لضغط غير عادى من الحالات المرضية، مشيرا إلى أنه تم تأجيل العمليات غير الطارئة، لحين انتهاء عيد الأضحى مع إخلاء 30% من أسرة المستشفيات تحسبًا لأى طارئ.

 

وأضاف وكيل الوزارة: أن إدارة مراقبة الأغذية بالمديرية بدأت حملات المرور المكثف على المنشأت الغذائية بالمحافظة، خاصة أماكن تصنيع  وبيع وحفظ اللحوم ومنتجاتها، للتأكد من صلاحية المنتجات المعروضة، وعدم تسرب أى منتجات غير صالحة للاستهلاك إلى السوق، استغلالا للطلب المرتفع فى فترة الأعياد، مشيرًا إلى أن إدارة صحة البيئة، كثفت من حملاتها لسحب عينات من محطات المياه وحمامات السباحة، مع تكثيف المرور على المجازر للتأكد من النظافة واستيفاء اشتراطات الصحية.

 

 

وأوضح وكيل الوزارة، أن خطة الطوارئ خلال العيد، تشمل التنسيق مع مرفق الإسعاف، للدفع بسيارات مجهزة لتتمركز فى المنتزهات وأماكن التجمعات وساحات الصلاة بالمحافظة، علاوة على أماكن التمركز الثابتة، على أن يتم توفير طبيب طوارئ بكل سيارة إسعاف، بهدف سرعة التعامل مع أي حدث، كما تشمل الخطة التنسيق مع المستشفيات الجامعية، ومستشفيات أمانة المراكز الطبية المتخصصة بوزارة الصحة، ومركز الخدمات الطارئة 137  النداء الآلى لاستقبال وتحويل الحالات الطارئة.

 

 

وأكد "السقعان"، أن غرفة الطوارئ برئاسة وكيل الوزارة تعمل على مدار الساعة بديوان المديرية، وتضم وكيلا المديرية للشئون العلاجية والوقائية وقيادات المديرية لمتابعة تنفيذ خطة التأمين الطبى، والتأكد من سرعة وجودة الخدمة الطبية، وخاصة فى حالة الحوادث والحالات الطارئة، وحل أى مشكلة على الفور، حرصا على تأمين المواطنين، والحفاظ على صحتهم وسلامتهم.

عاجل