رئيس التحرير
محمود المملوك
أخبار
حوادث
رياضة
فن
سياسة
اقتصاد
دين وفتوي

عميد طب بنها الأسبق عن سرقة بحث حول فاعلية عقار إيفرميكتين لعلاج كورونا: "ضجة مفتعلة"

الدكتور أحمد الجزار
محافظات
الدكتور أحمد الجزار
الأحد 18/يوليو/2021 - 07:33 م

رد الدكتور أحمد الجزار، أستاذ ورئيس قسم الأمراض الصدرية بطب بنها ورئيس تحرير المجلة البحثية الطبية، على ما تم تداوله على صحيفة الجارديان البريطانية، بسبب زعمها سرقة بحث حول فاعلية عقار إيفرميكتين لعلاج فيروس كورونا.

 

وقال في تصريحات له، إن ما نشر في صحيفة الجارديان بشأن "زيف بحث علمي عن فاعلية علاج إيفرمكتين في مواجهة فيروس كورونا، شارك فيه فريق بحثي بجامعتي بنها وكفر الشيخ، تحت رئاسته، ما هو إلا بهدف ضجة مفتعلة، وغير منطقية.

وأكد أنه لم يتلق أي إخطار من الصحيفة له، أو من الدكتور ناصر الجيزاوي القائم بعمل رئيس الجامعة، مشيرًا إلى أنه سلم القائم بأعمال رئيس الجامعة، صورة من رده، وصورة من البحث الذي لا يزال لم ينشر في أي مجلة علمية حتى تاريخه، للتحقق من الموضوع، وإعداد رد من الجامعة باللغة الإنجليزية لإرساله إلى جريدة الجارديان، والاحتفاظ بحق الرد، وكذلك في جريدة الأهرام الدولي.

وأوضح "الجزار"، أن هذه الضجة مفتعلة، وغير منطقية لأنه بكل بساطة البحث لم ينشر والموقع مخصص لاستطلاع آراء المجتمع العلمي، والباحث له حق الرد، والتصويب ونشر أو عدم نشر بحثه، وهذه الواقعة لا يجب أن تؤثر على صورة ووضع علماء مصر ومركزها المتميز والمتقدم بين دول العالم في أبحاث كورونا. 

وفي وقت سابق، قال الجزار لـ "القاهرة 24"، إن ما أُثير عن اكتشاف الدراسة التي نشرها فريق كلية طب بنها، بخصوص فاعلية العقار،  ليست إلا خليطًا من النتائج والأبحاث المسروقة، عار تمامًا من الصحة، مؤكدًا أن البحث سليم.

وكان فريق مصري من جامعتي بنها وكفر الشيخ، برئاسة الدكتور أحمد الجزار، قد حصل على المركز الأول في حلقة بحثية أجرتها جامعة ليفربول، شارك فيها علماء من أمريكا وفرنسا والهند وباكستان والعراق وبنجلاديش وأستراليا، حول فاعلية عقار إيفرميكتين لعلاج فيروس كورونا.

وأوضح الجزار، أن البحث ويتم عرضة على  منصة الأبحاث على مجلة نيتشر الدولية لمدة 6 شهور طبقًا لتعليمات منظمة الصحة، لاستقبال أي سؤال أو تعليق عليه  حتي يتم اعتماده ونشره.

وتابع: “كيف لهذا الطالب البريطاني الذي نشرت الجارديان عنه، الوصول للماستر شيت الخاص بالبحث رغم أنني لم أنشره، حيث ادعى أن نتائج البحث لا تتطابق مع المقدمة وتلك النتائج غير موجودة سوى في الماستر شيت الموجود معي فقط”، منوهًا بأنه استقبل اليوم أسئلة عن هذا البحث وتم إرسال الرد العلمي عليه. 

وأكمل: لماذا ترك هؤلاء الذين يتحدثون عن البحث باقي الأبحاث وعلقوا على البحث المصري، بالرغم من أن منظمة الصحة العالمية، قدمت لي خطاب شكر وإشادة بالبحث، وطالبوني بالتعاون معهم لعمل دواء عن هذا البحث يستخدم في علاج مرضى كورونا. 

وأشار الدكتور أحمد الجزار، إلى أنه لا صحة لكلام الطالب البريطاني الذي تحدث فيه عن أنه أرسل أسئلة للفريق العلمي بطب بنها، لأن الفريق العلمي يرد على أي أسئلة خاصة بالبحث طيلة مدة 6 شهور الموجود بها على الإنترنت حتى يتم إطلاع الجميع على تفاصيله.

وأكد "الجزار"، أن الجامعة بصدد إصدار رد رسمي حول ادعاءات الطالب البريطاني.