رئيس التحرير
محمود المملوك

رئيس الأساقفة عن ثورة 23 يوليو: ستظل حاضرة في وجدان الشعب بما حققته من إنجازات

رئيس الاسقفية
رئيس الاسقفية

هنأ الدكتور سامى فوزي، رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية الأنجليكانية ومطران إبروشية مصر، الرئيس عبد الفتاح السيسي وقيادات الجيش والشرطة وكل الشعب المصري بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ69 لثورة 23 يوليو المجيدة.

وقال رئيس الأساقفة، إن ثورة 23 يوليو ستظل دائمًا حاضرة في وجدان الشعب المصري؛ بما حققته من إنجازات عظيمة لإرساء مباديء العدالة الاجتماعية.

وأضاف: “شكلت ثورة 23 يوليو نقطة فاصلة في التاريخ المصري، وأسست الجمهورية التي لعبت أدوارًا بارزة في التصدي للاحتلال البريطاني واستعادة الكرامة الوطنية”، مؤكدا أن ثورة 23 يوليو أظهرت حِرص القوات المسلحة على حماية الشعب المصري كله، وتحقيق طموحاته.

واختتم رئيس الأساقفة تهنئته، مُوجهًا كلماته للرئيس السيسي: "أصلى لله أن يشملكم بالعناية والتوفيق  ليتحقق على أيديكم كل ما يتطلع إليه الشعب المصري، 
ويثبت خُطاكم في كل المشروعات العملاقة التي تقومون بها، وتهدف إلى حياة كريمة لكل المصريين".