رئيس التحرير
محمود المملوك

الري: إزالة 63 ألف حالة تعدٍ على جوانب نهر النيل

وزير الري
وزير الري

عقد الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، اجتماعًا مع المهندس علاء خالد رئيس قطاع حماية النيل، لاستعراض موقف إزالة التعديات على مجرى نهر النيل وفرعيه.

وشدد الدكتور عبد العاطي خلال الاجتماع على ضرورة مواصلة حملات إزالة التعديات بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية وأجهزة المحافظات وجهات الدولة المختلفة، مع اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة وإحالة المخالفين إلى النيابة العسكرية، للحفاظ على نهر النيل، وضمان حسن إدارة وتشغيل المنظومة المائية، وحماية أملاك الدولة.

وأكد عبد العاطي أن الوزارة عازمة على التصدي بكل حزم، لكافة أشكال التعديات، لردع كل من تسول له نفسه التعدي على نهر النيل، بما يؤدي لتقليص أعداد المخالفات وتحقيق الهدف المنشود بالوصول إلى نيل بلا تعديات، موضحًا أن أجهزة  الوزارة تعمل  على مدار اليوم وخلال الإجازات الرسمية لمواجهة هذه التعديات، مع جاهزية المعدات اللازمة لإزالة أي تعدٍ أيًا كان حجمه أو مرتكبه، مشيرًا إلى أن أجهزة الوزارة أحالت خلال الفترة من أبريل 2020 وحتى الآن، ما يزيد عن 7600 قرار إلى النيابات العسكرية، وهو الأمر الذي أدى لحدوث ردع واضح لكل من تسول له نفسه التعدي على المجارى المائية.

وصرح الدكتور عبد العاطي بأنه قد تم إطلاق الحملة القومية لحمايه نهر النيل بتاريخ  5 - 1 - 2015 تحت رعاية رئيس الجمهورية وذلك للحد من انتشار التعديات على مجرى النهر، وأسفرت جهود أجهزة الوزاره بالتعاون مع الأجهزة ذات الصله وخاصه الأجهزة الأمنية عن إزالة 63688 حالة تعدٍ حتى الآن على جوانب مجرى نهر النيل، تمثلت في مباني سكنية وأعمال ردم وتلوث وخلافه.

واستمرارًا لموجات الإزالة المنفذة تحت مظلة لجنة إنفاذ القانون، شنت أجهزة الوزارة المختصة (قطاع حماية نهر النيل) خلال الفترة الماضية موجة الإزالات السابعة عشر، بالتنسيق مع الجهات المعنية المختلفة، والتي أسفرت عن إزالة 5115 حالة تعدٍ في نحو ثلاثة أشهر فقط.

عاجل