رئيس التحرير
محمود المملوك

مخالفة الرائحة الكريهة في قانون المرور الجديد.. خبير أمني يحسم الجدل حولها

اللواء أيمن الضبع
اللواء أيمن الضبع

انتشرت في الآونة الأخيرة صور على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة بنود وغرامات جديدة للمخالفات المرورية الجديدة، التي ضمها قانون المرور الجديد، وكان أبرزها مخالفة الروائح الكريهة، وارتكاب الفعل الفاضح، وعدم التعامل الجيد مع رجل المرور.

وفي هذا الصدد التقى القاهرة 24 اللواء أيمن الضبع، استشاري السلامة المرورية، وقال إن قانون المرور الجديد لم يتم تنفيذه حتى الآن، والمخالفات التي تصدرت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي بعيدة تمامًا عما هو موجود داخل قانون المرور الجديد، الذي لم يتم العمل به حتى الآن، وما زال مطروحًا أمام مجلس النواب.

وعن مخالفة الرائحة الكريهة قال اللواء أيمن الضبع، إن هذه المخالفة بالتحديد تعني تحميل مواد يصدر عنها رائحة كريهة، أو يصدر منها دخان كثيف تعرض صحة المواطنين أو سلامتهم للخطر، وهي مخصصة لبعض السيارات على وجه التحديد، ممن يقوم بتحميل القمامة ومخلفات الصرف الصحي، ويشترط القانون أن تكون السيارات مغلقة بالكامل، حفاظًا على سلامة المواطنين.

وأضاف الضبع أن مخالفة الرائحة الكريهة، موجودة في القانون الحالي، واستمر العمل بها، في القانون الجديد، وهي لا تشمل السيارات الملاكي، وإنما مخصصة لسيارات النقل الثقيل، وهذه المخالفة من ضمن بنود السلامة المرورية، التي لم تعد شيئًا جانبيًا، وإنما أصبحت محورًا ضروريًا، لتحقيق الأمان على الطرق، في ظل إنشاء الطرق والمحاور الجديدة، وذلك ليس توجهًا محليًا فقط، وإنما هو محور اهتمام عديد من المنظمات العالمية، كالأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية، وحكومات الدول الكبرى، لتحقيق السلامة المرورية، فهي تعني سهولة الرحلة وأمانها ونظافتها بعيدًا عن الحوادث المرورية.