رئيس التحرير
محمود المملوك

أفغانستان.. بريطانيا تجلي رعاياها وسط مخاوف من هجوم إرهابي جديد على مطار كابول

كابول
كابول

كشف بن والاس، وزير الدفاع البريطاني أن مهمة الإجلاء البريطانية في أفغانستان ستنتهي في غضون ساعات، حيث يبلغ عدد آخر المغادرين من مطار كابول 1000 شخص، وفقًا لصحيفة الديلي ميل الإنجليزية.

أضاف وزير الدفاع البريطاني، أن القوات البريطانية ستحاول العثور على عدد قليل من الأشخاص بين الحشود الذين يمكنهم إجلائهم، معترفا في الوقت نفسه، بأنه لن يتم نقل الجميع إلى بر الأمان.

تُركز الجهود الآن على مواطني المملكة المتحدة وغيرهم، ممن سمح لهم بالفعل بالمغادرة، وهم متواجدون داخل مطار كابول.

وزير الدفاع البريطاني، أوضح أنه لن يتم إجلاء الجميع من أفغانستان خلال العملية، مضيفا أن التقديرات تشير إلى أن ما يصل إلى 1100 أفغاني قد يكونون مؤهلين للإجلاء ستتركهم المملكة المتحدة.

يأتي ذلك وسط مخاوف من أن تنظيم داعش الإرهابي، سيضرب مرة أخرى قبل الموعد النهائي يوم الثلاثاء المقبل، لمُغادرة القوات الأجنبية بعد الهجوم الانتحاري المزدوج في مطار كابول، والذي أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 108 أشخاص، من بينهم 13 من أفراد الخدمة الأمريكية.