رئيس التحرير
محمود المملوك

وزير الرياضة يبحث التعاون مع القائم بأعمال السفارة الصينية بالقاهرة

أشرف صبحي وزير الشباب
أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة

التقى أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، صباح اليوم الاثنين، بشياو جون تشينغ، القائم بأعمال السفير الصيني بالقاهرة، بحضور مستشار الشؤون الثقافية والسياحية للسفارة الصينية السيد شي يوه ون، ولفيف من قيادات الوزارة ومسؤولي الملف الصيني بالوزارة.

في بداية اللقاء، أكد أشرف صبحي عمق العلاقات المصرية الصينية وأثنى على التعاون القائم بين البلدين في مجال الشباب والرياضة، وأضاف أنه يسعي لزيادة التعاون في المرحلة القادمة حيث إن الوزارة تضع خططا للعمل على رفع الوعي لدى النشء والشباب، بالإضافة إلى الخطط الرياضية لاكتشاف الموهوبين ورعاية الأبطال المتميزين رياضيا، في ظل توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بتوطيد العلاقات والانفتاح الدولي علي العالم، ولمزيد من الاستفادة من الخبرات الدولية المتبادلة.

أضاف: نقدر ونثمن العلاقات المصرية الصينية التاريخية وعلي المستوي الحديث وبخاصة في المجال الصحي مؤخرا، ونتطلع لمزيد من التعاون والدعم المتبادل وخاصة في التعاون الصيني في تطوير ودعم وزيادة نشر ألعاب الكونغ فو وتنس الطاولة والغطس والجمباز باعتبارها ألعاب تعبر عن التراث الصيني، من خلال إرسال الخبراء والمتخصصين وكذلك إرسال بعثات للصين وإقامة معسكرات أو استقبال لفرق صينية في هذا الشأن.

أوضح وزير الشباب والرياضة، أن تنظيم البطولات والأحداث الدولية الكبرى هي بمثابة مرآة تعكس تقدم الدول وقدرتها في مختلف المجالات وليس الرياضي فقط، ولفت الوزير إلي دعم مصر للصين في دورة الألعاب الشتوية القادمة، قائلا: كلنا ثقة في الصين علي تنظيم عال ومميز جدا وخاصة بعد تنظيم الألعاب الأوليمبية بكين 2008.

تناول وزير الشباب والرياضة، الحديث مع السفير الصيني حول كيف تطوير ودعم محال العمل الشبابي بين مصر والصين، وذلك بعد دراسة الدكتور أشرف صبحي للتخطيط الإستراتيجي للرياضة الصينية ودعمها بمبلغ يقدر بثلاثة مليارات من الدولارات وهو ما جعلها تنافس علي كافة الميداليات الأوليمبية.

فيما أعرب شياو جون تشينغ القائم بأعمال السفير الصيني بالقاهرة، عن سعادته بالتواجد في مصر، وهنأ الوزير بالأداء المتميز للمصريين في أوليمبياد طوكيو، وأضاف أنه متفائل بالتعاون بين السفارة الصينية ووزارة الشباب والرياضة في المجالات المختلفة في النشء والشباب، وأنها مستعدة للعمل على إنجاح المشروعات التي تتم بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة في الفترة المقبلة والعمل على التوسع فيها وتطويرها وخاصة في إنشاء مركز صيني لنشر لعبة الكونغ فو في مصر وتقديم كافة أوجه الدعم لها، مع وجود الرغبة القوية لتعزيز التعاون في المجالين الشبابي والرياضي.

وتحدث القائم بأعمال السفير الصيني في مصر عن استعدادات الصين لاستضافة دورة الألعاب الأولمبية الشتوية فبراير 2022، وتمنيات الجمهورية الصينية أن تلقي دعم الحكومة المصرية لاستضافة هذا الحدث، وأشار إلى التقدير والاحترام المتبادل بين القيادة السياسية المصرية والصينية، والعمل على زيادة التعاون المتبادل في المجالات ذات الأولوية بين البلدين وخاصة في مجالي الشباب والرياضة.